19 نيسان أبريل 2017 / 11:37 / بعد 5 أشهر

منغوليا تدخل نادي الأقمار الصناعية

اولان باتور 19 أبريل نيسان (رويترز) - أطلقت منغوليا أول أقمارها الصناعية اليوم الأربعاء في إطار جهود لاستغلال التكنولوجيا الحديثة في تنويع اقتصادها المعتمد على الموارد الطبيعية.

وبحسب فيديو نشر على موقع برلمان منغوليا فإن القمر الصناعي، (منغول سات-1)، سيساعد منغوليا التي لا تطل على أي بحار على توسيع خدماتها المتعلقة بالتلفزيون والاتصالات وخدمات الإنترنت ذات النطاق العريض (برودباند).

وأطلق القمر الصناعي بالتعاون مع شركة آشيا برودكاست ستالايت (ايه.بي.اس). ولا يوجد مزيد من التفاصيل حتى الآن بشأن تكلفة القمر الصناعي وعملية الإطلاق. ولم يتسن الاتصال بوكالات حكومية للتعليق.

وقال رئيس البرلمان مييجومبو إنخبولد خلال اجتماع مع توماس تشوي الرئيس التنفيذي لشركة (ايه.بي.اس) لدى إطلاق القمر الجديد ”إن المشروع الذي بدأ منذ عشرة أعوام أنجز أخيرا.“

وأضاف ”هذا تقدم تاريخي ونحن فخورون بأن تطلق منغوليا أول قمر لها في الفضاء.“

وأوضح أن القمر سيتم الاستفادة منه فيما يتعلق ببحوث الفضاء ورسم الخرائط والاستعداد لأي كوارث طبيعية.

وتتبنى منغوليا تقنيات حديثة للمساعدة في تأسيس شبكات اتصال بين مناطقها النائية. وعلى مدى العقد الماضي جرى افتتاح عشرات المحطات التلفزيونية في منغوليا.

كما صارت الهواتف المحمولة جزءا أساسيا من حياة الرعاة البدو الذين صار بإمكانهم في المناطق النائية استقبال إشعارات البنوك والطقس.

وحث صندوق النقد الدولي منغوليا على تنويع اقتصادها في إطار اتفاق ثنائي على خطة إنقاذ بقيمة 5.5 مليار دولار.

وانزلقت منغوليا إلى أزمة اقتصادية ومالية العام الماضي بعد أن أدى انهيار أسعار السلع الأولية إلى تراجع النمو وقيمة العملة. (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below