19 نيسان أبريل 2017 / 19:02 / بعد 7 أشهر

مسؤول: طاقة الإماراتية قد تبيع بعض أصول النفط والغاز في أمريكا الشمالية

من ستانلي كارفالو

أبوظبي 19 أبريل نيسان (رويترز) - قال سعيد حمد الظاهري الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) لرويترز اليوم الأربعاء إن طاقة قد تبيع بعض أصولها للنفط والغاز في أمريكا الشمالية لجمع أموال لأنشطتها الأساسية.

وتضررت طاقة التي تسجل خسائر، والمملوكة بنسبة 75 في المئة لحكومة أبوظبي، جراء هبوط أسعار النفط.

وقال الظاهري ”من الممكن أن ننظر في التخارج من بعض أصول النفط والغاز في الولايات المتحدة... وكندا“ دون أن يذكر أصولا محددة لكنه استثنى عمليات طاقة في منطقة وسط ألبرتا.

وفي الولايات المتحدة، يوجد لطاقة أيضا محطة كهرباء تعمل بالغاز في نيوجيرسي ومزرعة رياح في مينيسوتا.

وقال الظاهري ”في كندا، حددنا وسط ألبرتا كمنطقة جغرافية نريد زيادة الاستثمار فيها“ مضيفا أنه قد تم بيع أصول معينة تقع خارج وسط ألبرتا.

وأضاف أن طاقة، التي سجلت خسائر بلغت 18.55 مليار درهم (5.1 مليار دولار) في 2016، استغنت عن 1400 موظف منذ 2014 ويبلغ عدد موظفي الشركة حاليا 2200 موظف.

وفي وقت سابق هذا الشهر، قالت طاقة إن هيئة مياه وكهرباء أبوظبي زادت حصتها فيها إلى 74 في المئة من 52.38 في المئة بعدما منحتها أرضا بقيمة 18.7 مليار درهم ربما تسهم في إطفاء خسائرها المتراكمة.

وفي الاجتماع السنوي للجمعية العمومية للشركة اليوم الأربعاء، أبلغ رئيس مجلس إدارة طاقة سعيد مبارك الهاجري المساهمين بأنه لا خطط لدى طاقة لبيع الأرض.

ووافق المساهمون أيضا على تعيين ثلاثة أعضاء جدد في مجلس الإدارة لينضموا إلى الأربعة أعضاء الحاليين في المجلس. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below