22 نيسان أبريل 2017 / 15:36 / بعد 7 أشهر

مقدمة 3-نادال يبلغ نهائي مونت كارلو بعد قرار تحكيمي مثير للجدل

(لإضافة تفاصيل)

مونت كارلو 22 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قطع الاسباني رفائيل نادال خطوة أخرى نحو زيادة رقمه القياسي بالفوز ببطولة مونت كارلو للتنس للأساتذة للمرة العاشرة بعدما تغلب على ديفيد جوفين 6-3 و6-1 في الدور قبل النهائي في مباراة حرم فيها الحكم اللاعب البلجيكي من نقطة مهمة اليوم السبت.

وكان جوفين المصنف العاشر في البطولة متقدما 3-2 وفي نقطة الفوز بالشوط عندما اعتبر الحكم سيدريك مورييه أن ضربة لنادال كانت داخل الملعب بينما أظهر نظام عين الصقر، الذي لا يستعين به الحكام في الملاعب الرملية، أن الكرة كانت خارج الملعب.

وتم اعادة النقطة وتمكن نادال المصنف الرابع في البطولة من كسر الإرسال قبل أن يفوز في عشرة من الأشواط 11 التالية ليضرب موعدا مع مواطنه الاسباني البرت راموس في النهائي غدا الأحد بعدما تغلب المصنف 15 على الفرنسي لوكا بوي 6-3 و5-7 و6-1.

وأطلقت جماهير مونت كارلو صيحات استهجان ضد الحكم ورفض جوفين مصافحته في نهاية المباراة.

وقال نادال الذي سيخوض النهائي للمرة 11 ”أتصور أن الكرة كانت خارج الملعب لكني كنت في الجانب الآخر من الملعب.. لم أتمكن من رؤية العلامة“.

وبدأ جوفين المباراة بشكل رائع ولعب بأسلوب هجومي وكسر إرسال نادال في الشوط الثالث وبدا بطل فرنسا المفتوحة تسع مرات بعيدا عن مستواه.

ورد اللاعب الاسباني كرة طويلة في الشوط السادس واعتبرها حكم الخط خارج الملعب لكن حكم الكرسي مورييه عدل القرار ونزل لأرضية الملعب ليظهر لجوفين بصمة الكرة لكنها كانت العلامة الخاطئة.

وقال جوفين الذي خسر في نهاية المطاف الشوط الذي استمر 17 دقيقة ”هذا قرار خاطئ.. إنه قرار خاطئ“.

ولم يستعد اللاعب البلجيكي تركيزه ومضى نادال ليحسم المباراة.

وفي وقت سابق اليوم السبت تعافى الاسباني راموس المتخصص في الملاعب الرملية، الذي أطاح بالبريطاني آندي موراي المصنف الأول عالميا والكرواتي مارين شيليتش المصنف الخامس في البطولة في طريقه للدور قبل النهائي، من خسارته للمجموعة الثانية ليهزم بوي المصنف 11.

وقال راموس‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬الذي فاز بلقب واحد في بطولات رابطة اللاعبين المحترفين ”أنا سعيد للغاية. يوم الاثنين (الماضي) لم أكن أتوقع أن تسير الأمور بهذه الطريقة.. لا أعرف لماذا يحدث هذا الان“.

وأضاف ”كنا متوترين في البداية لكن الأداء كان جيدا في المجموعة الثانية. بعدها بدا أنه مرهق وكنت في حالة بدنية ومعنوية وذهنية جيدة.. ربما لهذا السبب فزت.“

وتلقى بوي العلاج بسبب آلام أسفل الظهر خلال الاستراحة بينما كان متأخرا 3-صفر في المجموعة الفاصلة.

وفاز راموس بأربعة أشواط متتالية ليفوز بالمجموعة الأولى بينما واجه بوي صعوبة في الوصول لأفضل مستوياته.

ورغم ذلك رفع اللاعب الفرنسي المصنف 11 في البطولة مستواه في المجموعة الثانية التي فاز بها بعد أن كسر إرسال منافسه في وقت حاسم في الشوط 11.

وارتكب بوي خطأ مزدوجا على الإرسال ليمنح راموس التقدم 2-صفر في المجموعة الثالثة قبل أن يتراجع مستواه متأثرا بآلام الظهر. (إعداد طه محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد ماهر)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below