22 نيسان أبريل 2017 / 18:47 / بعد 5 أشهر

مقدمة 1-أعضاء صندوق النقد الدولي يستبعدون تعهدا بشأن مقاومة الحمائية

(لإضافة تصريحات لمحافظ البنك المركزي المكسيكي وتفاصيل)

واشنطن 22 أبريل نيسان (رويترز) - تعهدت الدول الأعضاء في صندوق النقد الدولي اليوم السبت بالعمل على تخفيض الخلل العالمي ولكنها أخفقت في تكرار التعهد الذي أعلنته في الماضي بمقاومة كل أشكال الحماية التجارية. وكررت أيضا اللجنة المالية بالصندوق، وهي الهيئة المختصة بتوجيه سياسات الصندوق، التزامات أعلنتها سابقا بشأن أسعار صرف العملات.

وقالت “سنحجم عن الخفض التنافسي للعملات ولن نستهدف أسعارنا لصرف العملات لأغراض تنافسية.

”سنعمل أيضا معا لخفض الخلل العالمي المفرط من خلال اتباع سياسات متناسبة. نعمل على تعزيز مساهمة التجارة في اقتصادنا.“

وتبنى البيان إلى حد كبير لهجة بيان صدر عن مجموعة العشرين الشهر الماضي في بادن بادن بألمانيا حيث قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين إن التعهد بمكافحة الحماية التجارية لم يعد أمرا صائبا .

وقال أوجستين كارستنز محافظ البنك المركزي المكسيكي الذي يرأس لجنة التوجيه بصندوق النقد الدولي إن الحمائية ”مصطلح نسبي“ و”غامض“.

وأضاف “لا يوجد بلد ليس لديه نصوص بشأن التجارة.

”وبدلا من التحدث طويلا بشأن ما يعنيه هذا المفهوم تمكنا من وضعه في إطار إيجابي وبناء بشكل أكبر.“

وكارستنز أحد مسؤولين ماليين عالمين يحضرون اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي هذا الأسبوع .

وقال إن الهدف هو الاستفادة من التجارة وإن كل الأعضاء ”منحازون“ لضرورة وجود تجارة حرة وعادلة.

وقال بيان اللجنة المالية بصندوق النقد إنه على الرغم من أن الانتعاش الاقتصادي العالمي يكتسب زخما فإن النمو ”مازال متواضعا“ وحذر من تزايد الغموض السياسي. (إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below