23 نيسان أبريل 2017 / 13:14 / بعد 7 أشهر

مقدمة 1-مصدر: الرئيس التنفيذي للافارج سيغادر بسبب تحقيقات مصنع سوريا

(لإضافة تصريحات مصدر)

زوريخ 23 أبريل نيسان (رويترز) - قال مصدر مطلع اليوم الأحد إن شركة لافارج هولسيم بصدد إعلان رحيل رئيسها التنفيذي اريك أولسن إثر تحقيق في أنشطة مصنع سابق للاسمنت كان يتبع لافارج في سوريا.

وقال المصدر إنه سيحدث تغيير في القيادة بشركة إنتاج الاسمنت عقب تقارير في صحيفتي فايننشال تايمز ولوفيجارو عن ترك أولسن منصبه استندت فيها لمصادر.

وامتنعت لافارج هولسيم عن التعقيب.

وفي مارس آذار قالت الشركة إن أحد مصانعها دفع على الأرجح مبالغ لجماعة مسلحة من أجل توفير الحماية في سوريا كي يستمر في العمل.

جاء الكشف عن الأمر بعد تحقيق داخلي ألقى الضوء على المعضلة التي تواجه الشركات حين تعمل في مناطق الصراع. ومن المقرر أن تعلن لافارج هولسيم نتائج التحقيق قريبا.

كان أولسن مسؤولا تنفيذيا في مجموعة لافارج الصناعية الفرنسية التي أتمت الاندماج مع هولسيم السويسرية في 2015.

وقالت لافارج هولسيم إن الوضع السياسي المتدهور في سوريا ينطوي على ”تحد صعب للغاية للأمن والعمليات في المصنع وللعاملين“.

وأضافت الشركة أن الموقع كان مصدرا مهما للوظائف في المنطقة واضطلع بدور حيوي في إمداد سوريا بمواد البناء الضرورية.

وقالت المصادر لصحيفة فايننشال تايمز إن شروط رحيل أولسن لا زالت قيد النقاش اليوم. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below