24 نيسان أبريل 2017 / 13:50 / منذ 7 أشهر

الجيش الفلبيني يعلن قتل نحو 36 متشددا في هجوم دام ثلاثة أيام

مانيلا 24 أبريل نيسان (رويترز) - قال جنرال بالجيش الفلبيني اليوم الاثنين إن قوات الأمن الفلبينية قتلت نحو 36 متشددا على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية في هجوم جوي وبري دام ثلاثة أيام في جزيرة جنوبية كما سيطرت على قاعدة للمتشددين.

وتقاتل قوات الأمن في البلاد التي تقطنها أغلبية مسيحية انفصاليين إسلاميين منذ عقود. وفي السنوات الأخيرة أدت مساعي إحلال السلام إلى انخفاض عدد الاشتباكات مع جماعة التمرد الرئيسية إلا أن الفصائل الصغيرة والتي تميل لاستخدام العنف صعدت هجماتها.

وتفجر أحدث اشتباك على جزيرة مينداناو الجنوبية الرئيسية يوم الجمعة عندما عثر الجنود إلى قاعدة محصنة تابعة لفصيل يعرف باسم ماوتي يحرسها نحو 150 مقاتلا.

وقال البريجادير جنرال رولاند بوتيستا وهو قائد فرقة في الجيش للصحفيين ”سيطرنا على قاعدتهم الرئيسية“.

وأضاف أن قوات الحكومة استخدمت نيران مدفعية وضربات جوية لقصف قاعدة المتشددين وإيقاع قتلى. وتابع أن ثلاثة جنود حكوميين فقط أصيبوا.

ولم يتسن الحصول على تعليق من الفصيل المتشدد ولم يتسن لرويترز التأكد بشكل مستقل من رواية الجيش.

وقال بوتيستا إن المتشددين الناجين انقسموا إلى مجموعات صغيرة وفروا.

وكان الفصيل بايع تنظيم الدولة الإسلامية وهو متهم بتنفيذ هجمات بقنابل بينها هجوم على مقر الرئيس رودريجو دوتيرتي في مدينة دافاو في سبتمبر أيلول والذي أسقط 14 قتيلا.

وقال بوتيستا إن الجيش يشك في أن متشددين من إندونيسيا وماليزيا المجاورتين ربما انضموا لفصيل ماوتي كما تم العثور على جواز سفر إندونيسي مع الأسلحة والمتفجرات. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below