مقدمة 1-تغريم البانيا بسبب الألعاب النارية وعقوبات لفرق في امريكا الجنوبية

Thu Apr 27, 2017 5:27pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

زوريخ 27 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم الخميس إنه عاقب البانيا بغرامة قدرها 100 ألف فرنك سويسري (100500 دولار) بعد أن تسببت جماهيرها في توقف اللعب خلال مباراة خارج ملعبها ضد ايطاليا في تصفيات كأس العالم الشهر الماضي عن طريق اشعال ألعاب نارية.

كما عاقب الفيفا الارجنتين والمكسيك والبرازيل بسبب هتافات جماهيرها ضد المثلية الجنسية في اشارة للحملة المتنامية ضد الاهانات الموجهة في المعتاد لحراس مرمى الفريق المنافس.

وأوقف مشجعو البانيا اللعب لنحو عشر دقائق في الشوط الثاني من المباراة التي أقيمت في باليرمو ليقرر الحكم اخراج لاعبي الفريقين من الملعب.

وفي الشوط الأول تعين على دانييلي دي روسي لاعب ايطاليا الانتظار لفترة قبل تنفيذ ركلة جزاء بعد سقوط ألعاب نارية في منطقة الجزاء.

وقال الفيفا إنه عاقب ايطاليا، التي فازت بالمباراة 2-صفر، بغرامة بلغت قيمتها 15 ألف فرنك سويسري بسبب "سوء سلوك بعض المشجعين".

وغُرمت المكسيك عشرة آلاف فرنك سويسري بسبب هتافات مناهضة للمثلية الجنسية خلال مباراتها على أرضها ضد كوستاريكا وهي المرة الثامنة التي تعاقب فيها خلال تصفيات كأس العالم.

وعوقبت البرازيل بغرامة قدرها 35 ألف فرنك سويسري لهتافات جماهيرها المناهضة للمثلية في مباراة أمام باراجواي بينما تم تغريم الارجنتين 20 ألف فرنك سويسري للسبب نفسه ضد تشيلي.

وأبدلت لجنة الانضباط في الفيفا موقفها في هذه المسألة منذ كأس العالم 2014 عندما قررت عدم معاقبة الاتحاد المكسيكي لكرة القدم بعد هتافات جماهيره المناهضة للمثلية والموجهة ضد حراس مرمى الفرق المنافسة.   يتبع