29 نيسان أبريل 2017 / 14:29 / بعد 4 أشهر

تلفزيون-البابا فرنسيس يدعو إلى الوحدة خلال قداس بالقاهرة

الموضوع 6106

المدة 3.53 دقيقة

القاهرة في مصر

تصوير 29 أبريل نيسان 2017

الصوت طبيعي مع لغة إيطالية

المصدر التلفزيون المصري

القيود لا يوجد

القصة

حذر البابا فرنسيس من التطرف الديني اليوم السبت (29 أبريل نيسان) في ختام زيارة قصيرة للقاهرة دعا خلالها زعماء المسلمين إلى الوحدة في مواجهة العنف الديني مع تهديد إسلاميين متشددين بالقضاء على المسيحيين في الشرق الأوسط.

تأتي زيارة البابا بعد ثلاثة أسابيع فقط من مقتل 45 شخصا على الأقل في تفجيرين انتحاريين استهدفا كنيستين في مصر.

وبعد يوم مكثف من الاجتماعات مع زعماء سياسيين ورجال دين كبار تسلطت الأضواء اليوم السبت على القداس في استاد الدفاع الجوي حيث قال مسؤولون من الفاتيكان إن 15 ألف شخص تجمعوا لحضوره بينهم أساقفة أقباط وأنجليكان.

وتوافدت الحشود على الاستاد منذ الصباح الباكر ولوح البعض بأعلام مصر والفاتيكان للترحيب بالبابا فرنسيس الذي جاب الاستاد فوق عربة جولف على أصوات تراتيل الجوقة والأوركسترا.

وبارك البابا مصر باعتبارها واحدة من أقدم الدول التي اعتنقت المسيحية وكرر دعوته للتسامح.

ويسلط اختيار استاد الدفاع الجوي (استاد 30 يونيو) لإقامة القداس الضوء على المخاوف الأمنية التي أحاطت بالزيارة.

وحلقت طائرات هليكوبتر حربية فوق الاستاد وقامت سيارات جيب عسكرية بعمل دوريات في شوارع العاصمة المصرية اليوم السبت. ووقف أفراد شرطة بملابسهم الرسمية البيضاء كل بضعة أمتار على أحد الجسور التي مر بها البابا فوق نهر النيل.

ورفض البابا (80 عاما) استخدام سيارة ليموزين مصفحة وفضل بدلا من ذلك التنقل في سيارة فيات عادية نافذتها مفتوحة ليكون قريبا من الناس.

تلفزيون رويترز (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below