1 أيار مايو 2017 / 20:07 / منذ 4 أشهر

عاصفة قوية أودت بحياة 16 شخصا تهدد شرق الولايات المتحدة

أول مايو أيار (رويترز) - ذكرت الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية أن عاصفة قوية تحركت سريعا صوب شرق الولايات المتحدة اليوم الاثنين بعدما أدت أعاصير وأمطار غزيرة إلى مقتل ما لا يقل عن 16 شخصا وإغلاق مئات الطرق في مطلع الأسبوع.

وقالت الهيئة إن العاصفة، التي ضربت وسط الولايات المتحدة من تكساس إلى إيلينوي، قد تكون مصحوبة برياح مدمرة وبرد وأعاصير بينما تتجه صوب أجزاء من إقليم الأطلسي الأوسط وشمال شرق الولايات المتحدة.

وأضافت الهيئة أن العاصفة قد تكون محملة بأمطار يتجاوز منسوبها 2.5 سنتيمتر في الساعة لدى هبوبها على بنسلفانيا وولاية نيويورك.

وتابعت الهيئة أن الفيضانات، التي ربما سجلت مستويات قياسية في أوكلاهوما وشمال أركنسو وميزوري وإيلينوي، من المتوقع ألا تنحسر قبل عدة أيام.

وقالت إدارة النقل بولاية ميزوري على موقعها الإلكتروني إن المياه المرتفعة في الولاية أجبرت السلطات على إغلاق نحو 330 طريقا. وذكر مسؤولو الولاية أن أكثر من 100 طريق سريع أغلقت أيضا في أركنسو المجاورة.

وكانت أعاصير مصاحبة لتلك العاصفة قتلت أربعة أشخاص يوم السبت في كانتون بتكساس على بعد 95 كيلومترا إلى الشرق من دالاس.

ولقي خمسة أشخاص حتفهم في ولاية أركنسو.

وفي ميزوري قتل رجل عندما سقطت شجرة على منزله وصعقت الكهرباء طفل عمره سبعة أعوام.

وقتل شخصان في حادثين متعلقين بالعواصف في تنيسي. وفي ميزوري جرفت المياه المرتفعة امرأة عمرها 72 عاما يوم السبت وغرق رجلان عمرهما 18 و77 عاما في واقعتين منفصلتين أمس الأحد. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below