3 أيار مايو 2017 / 09:30 / منذ 5 أشهر

مقدمة 1-استطلاع: انقسام الناخبين في اليابان تجاه تعديل الدستور السلمي

(لإضافة الموعد المستهدف للمراجعة وتفاصيل)

طوكيو 3 مايو أيار (رويترز) - أظهر استطلاع نشرت نتائجه اليوم الأربعاء أن ناخبي اليابان منقسمون بشدة حول حملة رئيس الوزراء شينزو آبي لتعديل دستور البلاد السلمي وسط حالة من القلق بسبب التوتر مع كوريا الشمالية.

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة نيكي بالتعاون مع قناة تي.في طوكيو ونشر بمناسبة ذكرى صياغة الدستور أن هناك تزايدا في التأييد لحملة آبي لتعديل الوثيقة التي كتبتها الولايات المتحدة بعد هزيمة اليابان في الحرب العالمية الثانية ولم يطرأ عليها أي تعديل منذ ذلك الحين.

ويشير الاستطلاع إلى أن حوالي 46 في المئة ممن شاركوا فيه يؤيدون الإبقاء على الدستور بصيغته الحالية وهو ما يقل أربع نقاط مئوية عن استطلاع مماثل أجري العام الماضي.

أما نسبة المؤيدين للتعديل فبلغت 45 في المئة بزيادة خمس نقاط مئوية عنها قبل عام.

وكثفت كوريا الشمالية على مدى الاثني عشر شهرا الماضية تجاربها الصاروخية وكان أحدثها تجربة إطلاق باءت بالفشل يوم السبت الماضي.

واتهمت بيونجيانج الولايات المتحدة أمس الثلاثاء بدفع شبه الجزيرة الكورية إلى شفا حرب نووية بعد أن أجرت قاذفتان أمريكيتان استراتيجيتان تدريبات مع القوات الجوية الكورية الجنوبية واليابانية.

وأشار آبي يوم الاثنين إلى تزايد خطورة ”الوضع الأمني“ كعامل يظهر أن الوقت حان لاتخاذ ”الخطوة التاريخية صوب الهدف الكبير المتمثل في الإصلاح الدستوري“ وفقا لما ذكرته وكالة كيودو للأنباء.

وفي مارس آذار تقدم الحزب الديمقراطي الحر الحاكم باقتراح رسمي بأن تبحث الحكومة اكتساب قدرات تمكنها من ضرب قواعد العدو وتعزيز الدفاع الصاروخي في مواجهة تهديدات كوريا الشمالية.

وتنص المادة التاسعة من الدستور على أن تنبذ اليابان وللأبد الحق في شن حرب مما يترك التفسير مفتوحا بشأن ما إذا كان ينبغي لليابان الاحتفاظ بقوات وكيف يمكن استخدامها.

وفسرت حكومات متعاقبة الدستور بأنه يسمح للجيش ”بالدفاع عن النفس“ فحسب. وشارك جنود يابانيون في عمليات دولية لحفظ السلام وكذلك في مهمة إعادة الإعمار في العراق بين عامي 2004 و2006.

وقالت كيودو إن آبي اقترح في كلمة بالفيديو لتجمع يحتفل بذكرى الدستور إدراج إشارة صريحة لقوات الدفاع الذاتي في الدستور الذي لا يرد في نسخته الحالية أي ذكر لتلك القوات.

وبحسب كيودو فقد عبر آبي عن أمله في إقرار أول تعديل على الإطلاق للدستور بحلول عام 2020 وذلك في أول إشارة علنية لموعد محدد. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below