3 أيار مايو 2017 / 14:55 / بعد 3 أشهر

معاون: لوبان ستسعى لتغيير قانون الانتخابات إذا فازت بالرئاسة

باريس 3 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول كبير بحزب الجبهة الوطنية إن المرشحة الرئاسية مارين لوبان ستحاول تغيير قانون الانتخابات الفرنسي من خلال استفتاء على إذا فازت بالرئاسة يوم الأحد ولم يفز حزبها بأغلبية برلمانية في يونيو حزيران.

ثم ستدعو لوبان، التي تواجه المرشح الوسطي إيمانويل ماكرون في جولة الإعادة يوم الأحد المقبل، إلى انتخابات جديدة بموجب القواعد الجديدة.

وتعقد فرنسا الانتخابات البرلمانية يومي 11 و18 يونيو حزيران.

وقال جيليه ليبريتو المسؤول بالجبهة الوطنية لصحيفة لوكانار أنشينييه "إذا كانت الجمعية الجديدة معادية لنا فسنغير قانون الانتخابات من خلال استفتاء يعقد الصيف المقبل ثم ستحل الرئيسة الجمعية الوطنية".

وينص البرنامج السياسي الرسمي للوبان على أنها ستطبق التمثيل النسبي مع حصول الحزب صاحب المركز الأولى في الانتخابات على 30 في المئة إضافية.

ولم يحصل حزب الجبهة الوطنية بموجب نظام التصويت الحالي في فرنسا الذي يتألف من جولتين سوى على مقعدين فقط في البرلمان رغم فوزه بنحو ربع الأصوات في الانتخابات الأخيرة.

وفي انتخابات البرلمان الأوروبي في 2014 جاء الحزب اليميني المتطرف في المركز الأول في فرنسا بحصوله على 24.84 في المئة من الأصوات.

ولا تشترط قواعد الانتخابات البرلمانية تغيير الدستور خلافا لما تنص عليه لوائح الانتخابات الرئاسية. ويمكن للرئيس تفعيل المادة 11 من الدستور للدعوة إلى استفتاء وتعديل القوانين بشأن "تنظيم القوى السياسية" بعد طلب من الحكومة.

وتظهر استطلاعات الرأي أن ماكرون سيتغلب على لوبان يوم الأحد بواقع 60 في المئة من الأصوات مقابل 40 للمرشحة اليمينية. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below