5 أيار مايو 2017 / 14:23 / منذ 4 أشهر

مقدمة 2-مقتل عسكري أمريكي أثناء عملية ضد المتشددين في الصومال

(لإضافة تفاصيل وإصابة مترجم)

من فيل ستيوارت وعبدي شيخ

واشنطن/مقديشو 5 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤولون أمريكيون اليوم الجمعة إن جنديا من القوات الخاصة في البحرية الأمريكية قتل وأصيب جنديان أثناء مداهمة مجمع تابع لمسلحي حركة الشباب في الصومال وهو أول جندي أمريكي يقتل في اشتباك بهذا البلد منذ كارثة سقوط طائرة من طراز بلاك هوك في عام 1993.

ومنح البيت الأبيض سلطات أوسع للجيش الأمريكي لتنفيذ عمليات في الصومال ضد حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة في أحدث مؤشر على توجه الرئيس دونالد ترامب لزيادة التواجد العسكري الأمريكي في المنطقة.

لكن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قالت إن المشاركة الأمريكية في الهجوم الذي قاده صوماليون جاءت وفقا لصلاحيات مخولة لهم منذ سنوات. وأضافت أن مقاتلين من حركة الشباب ضالعين في هجمات سابقة هم المستهدفون بالعملية.

وقال الكابتن جيف ديفيس المتحدث باسم البنتاجون "هدف (العملية) كان مجمعا ومجموعة من الأشخاص بداخله على صلة بهجمات ضد قوات أمريكية وصومالية وقوات أميسوم" في إشارة لقوات بعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي في الصومال.

وقال إن مهاجمين من حركة الشباب الصومالية المتشددة تم "تحييدهم بسرعة" أثناء اشتباك في الصومال أدى لمقتل جندي أمريكي.

وقالت قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا إنه لقي حتفه أمس الخميس برصاص أسلحة خفيفة بينما كانت قوات أمريكية تقدم المشورة والدعم في عملية للجيش الوطني الصومالي في باري على مسافة نحو 60 كيلومترا غربي مقديشو.

وقال مسؤول أمريكي طلب عدم ذكر اسمه إن القتيل من وحدة العمليات الخاصة في البحرية الأمريكية. ولم يتضح إن كان المصابان أيضا من ذات الوحدة.

وأضاف أن مترجما أمريكيا-صوماليا أصيب أيضا.

وقال مصدر أمني إن المداهمة وقعت في قرية دار السلام التي يعتقد أن عبد الرحمن محمد وارسامي المعروف باسم مهد كراتي مختبئ فيها. ووارسامي هو نائب زعيم حركة الشباب وعرضت السلطات الأمريكية خمسة ملايين دولار مكافأة لمن يدلي بمعلومات تؤدي لاعتقاله أو قتله.

وقال المصدر الأمني إنه لم يتضح بعد إن كان وارسامي هو المستهدف بالمداهمة.

وقال متحدث باسم حركة الشباب، التي تريد الإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من الغرب وفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية في البلاد، إن قوات أمريكية هاجمت أحد قواعد الحركة.

وقال بيان قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا "القوات الأمريكية تضطلع بمهمة تقديم المشورة والمساعدة جنبا إلى جنب مع أفراد الجيش الوطني الصومالي.

"القوات الأمريكية تساعد القوات الشريكة لها في مواجهة (حركة) الشباب في الصومال للحد من قدرة (الجماعة) المرتبطة بتنظيم القاعدة على التجنيد والتدريب والتخطيط لهجمات إرهابية خارجية في أرجاء المنطقة وفي أمريكا". (إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below