21 أيار مايو 2017 / 16:55 / بعد 7 أشهر

تلفزيون- متجر بالقاهرة يضفي لمسة عصرية على فوانيس رمضان

الموضوع 7083

المدة 2.34 دقيقة

القاهرة في مصر

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

يعتقد صانع فوانيس مصري، وهي مصابيح تقليدية تزين الشوارع في الشرق الأوسط خلال شهر رمضان، أنه عثر على وسيلة لوقف فيضان الفوانيس الصينية ومنعها من القضاء على حرفته القديمة.

ويعلق محمد جمال، وهو من حي إمبابة الفقير في القاهرة، على الفوانيس صورا من الأكريليك للاعبي كرة قدم مصريين وفنانين، في تحول باتجاه التحديث عن المصابيح الخشبية التقليدية التي تتأثر سلبا بالواردات الصينية.

وقال جمال ”جاتلي فكرة الفانوس.. إن الفترة اللي فاتت.. أنا بشتغل في الفوانيس بقالي عشر سنين. الفترة اللي فاتت كل الاتجاه للفوانيس الخشب وكده. فكنت عايز أعمل إضافة لكل اللي عايز يحط صوره على الفانوس الخشب. فأنا ما كنتش شايف فيها ابتكار إن أنت هتحط أو هتطبع صورتك على الفانوس الخشب... فقلت أنا أدخل الروح بتاعت الأكليريك وإن الصورة تبقى عاملة زي كأس أو درع. حاجة شبه الكريستال فهتبقى قيمة أكتر“.

وتغمر المنتجات الصينية أسواق الشرق الأوسط منذ سنوات وأصبحت تحظى بشعبية متزايدة في مصر حيث يواجه المصريون العاديون والمشاريع مثل مشروع جمال صعوبات في ظل ارتفاع الأسعار الناجم عن التضخم.

ولكن في العام الماضي مع وصول الفوانيس البلاستيكية المصنوعة في الصين إلى متاجر القاهرة لمس ذلك عصبا حساسا لدى المصريين، الذين ينظرون إلى المصابيح المصنوعة من النيكل والخشب المنحوت وتكسوها قبة من الزجاج، كرمز للفخر الوطني.

في أعقاب موجة احتجاج في العام الماضي على وسائل التواصل الاجتماعي حول اختفاء الحرفة اليدوية، أصدرت وزارة الصناعة والتجارة المصرية مرسوما يحظر استيراد الفوانيس الصينية.

لكن في نوافذ المحلات التجارية القريبة من ورشة جمال صفوفا من المنتجات الصينية التي تعمل بالبطاريات.

وقال جمال ”طبعا كل الفوانيس الموجودة في السوق فوانيس صيني. فأنا كل أحلامي أو كل طموحي إن إحنا ما نستوردش فانوس من الصين. كل حلمي إن إحنا نصدر فانوس للصين“.

وخلال الفترة التي تسبق شهر الصوم لا يوجد تقليد مترسخ في المجتمع مثل اقتناء فانوس ومع اللمسة التي يضفيها جمال من الممكن أن تتعزز حرفة صناعة الفوانيس الحديثة في القاهرة بما يسد احتياجات المدينة.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below