الرئيس الفلسطيني ينتظر نتائج وساطة أمريكية لإنهاء إضراب المعتقلين

Thu May 25, 2017 5:09pm GMT
 

من علي صوافطة

رام الله (الضفة الغربية) 25 مايو أيار (رويترز) - قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الخميس أنه ينتظر نتائج وساطة أمريكية لإنهاء إضراب المعتقلين الفلسطينيين عن الطعام في السجون الإسرائيلية الذي دخل يومه التاسع والثلاثين احتجاجا على ظروف اعتقالهم.

وأضاف عباس في بداية اجتماع للمجلس الثوري لحركة فتح في رام الله "وسطنا جميع العالم وآخر هذه الوساطات كان المبعوث الأمريكي اليوم السيد جيسون جرينبلات الذي ذهب إلى الحكومة الإسرائيلية ولم يأتنا بجواب".

وتابع عباس قائلا "نرجو أن يأتي بجواب وإنما أملنا ضعيف بأن يعطي هذا الجواب".

والتقى عباس بجرينبلات في مقر الرئاسة برام الله قبل ظهر اليوم.

وبدأ مئات المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية منذ السابع عشر من الشهر الماضي إضرابا مفتوحا عن الطعام بقيادة مروان البرغوثي (59 عاما) عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الذي يقضي خمسة أحكام بالسجن المؤبد أمضى منها خمسة عشر عاما.

ويطالب المعتقلون بإنهاء سياسة العزل الانفرادي والاعتقال الإداري إضافة إلى مطالب تتعلق بزيارة ذويهم وكذلك أمور تتعلق بالصحة والتعليم.

وتقول إسرائيل أن الإضراب سياسي وليس من أجل مطالب إنسانية.

وقال عباس أنه لن يسمح للحكومة الإسرائيلية بتركيع المعتقلين الفلسطينيين الذي يتجاوز عددهم 6500 معتقل بينهم أطفال ونساء.   يتبع