مقدمة 2-روما يقتنص الوصافة بهدف قاتل في "يوم توتي"

Sun May 28, 2017 9:27pm GMT
 

(لإضافة هبوط إمبولي)

روما 28 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - احتفل روما بالمباراة الأخيرة لقائده فرانشيسكو توتي بعد 25 موسما مع النادي بالفوز 3-2 على ضيفه جنوة ليضمن المركز الثاني في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بعدما منح بيترو بليجري (16 عاما) التقدم للضيوف بشكل مفاجئ.

وشارك توتي (40 عاما) الذي خاض كل مسيرته في روما بالدقيقة 54 بدلا من المصري محمد صلاح لتكون مباراته 786 مع الفريق في كل المسابقات و619 في الدوري في يوم وصفته وسائل إعلام إيطالية بأنه "يوم توتي".

وأحرز دييجو بيروتي هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة لينهي روما الموسم متقدما بنقطة واحدة على نابولي الذي فاز 4-2 على ملعب سامبدوريا.

ومنح هذا الفوز روما التأهل مباشرة لدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا بينما سيخوض نابولي صاحب المركز الثالث التصفيات التي خسرت خلالها الأندية الإيطالية في ستة بين اخر ثمانية مواسم.

وأنهى روما الموسم ورصيده 87 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن يوفنتوس البطل الذي ختم مبارياته بالفوز 2-1 على ملعب بولونيا أمس السبت.

وأصبح إمبولي الفريق الثالث والأخير الذي يودع دوري الأضواء بعد الخسارة 2-1 أمام باليرمو الذي سبقه إلى الدرجة الثانية بالفعل بينما نجا كروتوني من الهبوط بفوزه 3-1 على لاتسيو.

وأنهى انترناسيونالي سابع الترتيب موسما حزينا بالفوز 5-2 على أودينيزي بينما سجل جريجوري ديفريل ثلاثية لم تشفع لفريقه ساسولو الذي خسر 5-3 أمام تورينو.

* يوم توتي   يتبع