31 أيار مايو 2017 / 15:29 / بعد 6 أشهر

مسؤول بالمركزي الأمريكي: الاقتصاد قد يتأثر سلبا بالحملة على الهجرة غير الشرعية

نيويورك 31 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول بمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) اليوم الأربعاء إن من المرجح أن تؤدي حملة إدارة ترامب على الهجرة غير الشرعية إلى ضعف عام في إنفاق المستهلكين الأمريكيين والنمو الاقتصادي في الوقت الذي يختار فيه أولئك الذين تستهدفهم الحملة البقاء في المنزل وإدخار المزيد من المال.

وقال روبرت كابلان رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في دالاس، حينما سئل بشأن التعليمات التي أصدرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل أشهر، إن ملايين المهاجرين ”لن يخرجوا للتسوق، وسيبقون في المنزل، إنهم خائفون من أنهم إذا خرجوا فلن يعودوا“.

وأضاف في كلمة في مجلس العلاقات الخارجية ”على الهامش-وهو أمر من المبكر جدا أن تبرزه البيانات، لكنك تسمعه سردا- أعتقد أننا سوف نرى ذلك.. أعتقد أن من المرجح أن يقوم أولئك الأشخاص بالادخار وليس الإنفاق... وهذان التأثيران لهما بعض الأثر الضعيف على إنفاق المستهلكين وبالتالي نمو الناتج المحلي الإجمالي“.

ومن ناحية أخرى قال كابلان إن القراءات المسجلة في الآونة الأخيرة والتي تظهر ضعفا في التضخم مثيرة للقلق وتشير إلى أن مجلس الاحتياطي الاتحادي يحقق تقدما ”متفاوتا“ وبطيئا صوب المستوى الذي يستهدفه للتضخم والبالغ 2 بالمئة.

لكنه أضاف قائلا للصحفيين أن ”ضغوط الأسعار تتزايد على الأرجح“ بالنظر إلى تراجع معدل البطالة في الولايات المتحدة، وأشار إلى أن بيانات الأسعار لشهر أبريل نيسان تشير إلى عودة التضخم ”إلى المسار“. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below