1 حزيران يونيو 2017 / 09:40 / بعد 3 أشهر

مسؤول صحي: مشروع قانون التبغ في إندونيسيا يشجع المراهقين على التدخين

جاكرتا أول يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤول بوزارة الصحة في إندونيسيا إن مشروع قانون جديد للتبغ يمثل انتكاسة لجهود مكافحة التدخين في بلد يشهد واحدا من أعلى معدلات التدخين في العالم كما يفتح الباب أمام إعلانات التبغ التي تستهدف المراهقين.

وقال محمد صبح مدير عام الوقاية من الأمراض ومكافحتها في الوزارة إنه في حالة موافقة البرلمان على مشروع القانون فإن الشركات لن تكون ملزمة بوضع صور تحذيرية عن سرطان الرئة أو غيره من الأمراض المرتبطة بالتدخين على علب السجائر.

ووفق القواعد الحالية تخصص مساحة 40 في المئة من علب السجائر "لتحذير صحي" عن مخاطر التدخين في هيئة صور ونص مكتوب.

لكن وفقا لمشروع قانون التبغ، الذي اطلعت عليه رويترز، لن تكون الشركات ملزمة بمساحة معينة لوضع صور مرتبطة بالمخاطر الصحية.

وقال صبح الذي يشرف على خطط وزارة الصحة لمكافحة التدخين "إن إندونيسيا هي أكثر دول العالم تحررا فيما يتعلق بصناعة التبغ".

وأضاف في مقابلة "علينا ألا نوفر الفرص مجددا أمام هذه الصناعة لجذب المراهقين إلى التدخين. إن الأمر يشبه القفز من طائرة هليكوبتر دون مظلة".

وقالت وزارة الصحة إن 54.8 في المئة من الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و19 عاما يدخنون وهو أكثر من ضعفي النسبة في عام 2001.

وبحسب مؤسسة (يورومونيتور إنترناشونال) البحثية أنتجت إندونيسيا 269.2 مليار سيجارة عام 2015 في حين بلغت القيمة الإجمالية لسوق التبغ 231.3 تريليون روبية إندونيسية (17.3 مليار دولار).

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below