جيريمي كوربين .. من منافس بلا أمل إلى قوة جاذبة للجماهير

Thu Jun 1, 2017 12:14pm GMT
 

* تقارب استطلاعات الرأي لصالح زعيم حزب العمال

* ناخبون كثيرون يقولون إن صدقه يجتذبهم

* فريق العاملين في حملته الانتخابية: تزايد سريع للزخم

من وليام جيمس

ريدنج (انجلترا) أول يونيو حزيران (رويترز) - أصبحت أعداد كبيرة من الناس تنصت لما يقوله جيريمي كوربين زعيم حزب العمال البريطاني وصاحب الأفكار المغالية في الاشتراكية بعد أن كان كثيرون يعتبرونه منافسا بلا أمل يقود حزبه نحو أسوأ هزيمة انتخابية في الثامن من يونيو حزيران الجاري.

فعلى مدى عشرات السنين كان كوربين داعية السلام البالغ من العمر 68 عاما يخطب في لقاءات جماهيرية هامشية تحضرها أعداد متواضعة من الناس.

لكن يبدو الآن أن جمهوره يتزايد.

في موقف السيارات بأحد المراكز الترفيهية على مشارف مدينة ريدنج الواقعة على مسافة 65 كيلومترا من لندن تجمع أكثر من ألف شخص في منتصف يوم العمل تاركين مكاتبهم بل وتسلق بعضهم الأشجار لرؤية كوربين.

وقالت تريش ويتام الناخبة المؤيدة في السابق لحزب الخضر والتي قطعت مشوارا استغرق نحو الساعة لحضور لقاء كوربين للمرة الأولى "هو شخص عادي وأعتقد أن هذا له صداه".   يتبع