استطلاع يتوقع فوز ساحق لحزب ماكرون في الانتخابات البرلمانية

Tue Jun 6, 2017 1:27pm GMT
 

باريس 6 يونيو حزيران (رويترز) - أظهر استطلاع للرأي اليوم الثلاثاء أن حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيفوز بفارق كبير في الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية هذا الشهر مما يضعه على الطريق نحو ضمان الحصول على أحد أكبر نسب الأغلبية في تاريخ فرنسا الحديث.

وأشار الاستطلاع الذي أجراه معهد إبسوس سوبرا ستيريا إلى أن حزب الجمهورية إلى الأمام الذي ينتمي إليه ماكرون سيفوز بنسبة 29.5 في المئة من الأصوات في الجولة الأولى المقررة يوم 11 يونيو حزيران أي بفارق كبير عن نسبة الجمهوريين وحلفائهم في تيار يمين الوسط وهي 23 في المئة.

وتوقعت النتائج أيضا فوز حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف بنسبة 17 في المئة من الأصوات وفرنسا الأبية بنسبة 12.5 في المئة والاشتراكيين بنسبة 8.5 في المئة.

لكن الفارق لصالح حزب الجمهورية إلى الأمام تقلص بعدما أظهر أحدث استطلاع رأي قبل أسبوع أن الحزب سيفوز بنسبة 31 في المئة وذلك نتيجة للتحقيق مع رئيس الحملة الانتخابية لماكرون الذي أصبح وزيرا في الحكومة بسبب تعاملات مالية سابقة.

وتوقع استطلاع الرأي الجديد أن يحصل حزب ماكرون في الجولة الثانية على ما يتراوح بين 385 و415 مقعدا في البرلمان من بين 577 مقعدا وقد تصبح نسبته أحد أكبر نسب الأغلبية منذ أن حقق الرئيس السابق شارل ديجول فوزا ساحقا في انتخابات عام 1968.

وأضاف أن حزب الجمهوريين سيفوز بما يتراوح بين 105 و125 مقعدا.

وأجري استطلاع الرأي في الفترة من الثاني إلى الرابع من يونيو حزيران وشارك فيه 2103 أشخاص. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)