11 حزيران يونيو 2017 / 13:37 / بعد 5 أشهر

تلفزيون- شبان أردنيون يتناولون إفطار رمضان في دار للمسنين

الموضوع 7105

المدة 2.32 دقيقة

عمان في الأردن

تصوير 7 يونيو حزيران 2017

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

في دار الضيافة للمسنين بالعاصمة الأردنية عمان، والتابعة لجمعية الأسرَة البيضاء، يسعى متطوعون من الشباب للتيقن من أن سكان تلك الدار لم يطوهم عالم النسيان في شهر رمضان على الأقل.

وجهَز أعضاء مجموعة (آوت آند أباوت) وجبة إفطار رمضاني من الأرز والدجاج لسكان دار المسنين ونظموا حفل سمر شارك فيها كبار السن بعد الإفطار.

وحول إحساسها بما يقومون به قالت متطوعة في المجموعة تدعى آمال حميدان، بينما يتناول المسنون وجبة الإفطار، لتلفزيون رويترز ”شعور مختلط بين إنه الواحد مبسوط إنه قدر يقدم لهم شي. بس برضه حزين إنه يعني كيف الواحد لما يكبر بالسن إنه بيصفي لحاله قاعد. ويعني ممكن يكون زي كأنه منفي أو مفيش حد سائل فيه. فإحنا بنكون مبسوطين إنه إحنا طبعا قادرين نحاول إنه نعمل لهم شي بس حتى لو ليوم. بس برضه بنحس بالحزن إنه هم يعني ما حدا كثير سائل فيهم“.

وأعرب نزلاء دار الضيافة عن سعادتهم الغامرة بزيارة ضيوفهم الأعزاء من الشبان والفتيات.

وقال مُسن في الدار يدعى محمد ”والله بيسلونا يا ريت لو يناموا عندنا كمان والله العظيم لأنه بيسلونا. بعدين بياخدونا بره رحلات وبيعملوا لنا أكل. إمبارح أخدونا على مأدبا. أخذونا عملوا لنا ها الأكل والشرب وجابونا بالباص. رحنا مأيدين ورجعنا مسيدين. الحمد لله رب العالمين. الله يجزاهم كل خير، الله يرضى عليهم“.

وتأسست دار الضيافة للمسنين في العاصمة الأردنية في عام 1979 وهي تستضيف ما بين 120 و130 شخصا من كبار السن.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد فرج)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below