مقدمة 2-محتجون يقتحمون مبنى للبلدية بعد حريق برج سكني في لندن

Fri Jun 16, 2017 5:45pm GMT
 

* الحزن يتحول إلى غضب بعد الحريق ولا مؤشرات على أنه متعمد

* الشرطة تتوقع ارتفاع عدد القتلى وتدرس احتمال العمل الإجرامي (لإضافة تفاصيل)

من أليستير سماوت وجميلة نولز

لندن 16 يونيو حزيران (رويترز) - قال صحفيون من رويترز إن مئات من المحتجين اقتحموا مبنى للبلدية في لندن اليوم الجمعة وهم يرددون "نريد العدالة" بعد حريق في مبنى سكني أودى بحياة 30 شخصا على الأقل.

واقتحم المحتجون البوابة الإلكترونية في مجلس بلدية كنسنجتون وتشيلسي وسعوا للصعود إلى الطابق العلوي.

وقال صحفي من رويترز إن الشرطة منعتهم من الصعود للطابق الثاني مما أسفر عن اندلاع اشتباكات.

وهتف المحتجون يقولون "نريد العدالة" و "أخرجوهم" و "عار عليكم" بينما ظل حشد كبير من الناس خارج المبنى.

ويتنامى الغضب تجاه إدارة المبنى منخفض الإيجار حيث يريد سكان أجوبة بشأن كيف تمكن الحريق من الانتشار بهذه السرعة ولماذا تم تجاهل شكاوى بشأن السلامة.

وزارت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي المصابين اليوم الجمعة بعد ضغوط متزايدة عليها عقب الإخفاق الانتخابي وانتقادات لعدم لقائها مع ضحايا الحريق سريعا.   يتبع