20 حزيران يونيو 2017 / 12:55 / بعد شهرين

مقدمة 1-10 قتلى في انفجار سيارة ملغومة بمقديشو والشباب تعلن مسؤوليتها

(لإضافة تفاصيل بشأن عدد القتلى)

نيروبي 20 يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤول حكومي إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا اليوم الثلاثاء في انفجار سيارة ملغومة استهدف مبنى حكوميا في العاصمة الصومالية مقديشو وأعلنت حركة الشباب المتشددة المسؤولية عنه.

وكثيرا ما تشن حركة الشباب هجمات في مقديشو ومناطق أخرى تسيطر عليها الحكومة الاتحادية. وتريد الحركة طرد قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي والإطاحة بالحكومة المدعومة من الغرب وفرض تفسيرها المتشدد للإسلام.

وقال عبد الفتاح عمر هالاني المتحدث باسم مكتب رئيس بلدية مقديشو "توفي أكثر من عشرة أشخاص وأصيب 20 آخرون. دمر الانفجار مبنى بلدية منطقة واداجير وأكثر من عشر سيارات".

وذكرت حركة الشباب المرتبطة بالقاعدة أنها مسؤولة عن الهجوم وأنها كانت تستهدف مسؤولين حكوميين.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية للحركة "كان هجوما انتحاريا بسيارة ملغومة في مبنى بمنطقة واداجير يعمل فيه مسؤولون صوماليون وموظفوهم. لقي مسؤولون حكوميون وموظفوهم حتفهم في موقع الهجوم. سنبلغكم بعدد القتلى في وقت لاحق".

وفي هجوم الأسبوع الماضي قتل مقاتلو الحركة ما لا يقل عن 19 شخصا في انفجار سيارة ملغومة وهجوم بأسلحة على فندق ومطعم قريب في مقديشو. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below