20 حزيران يونيو 2017 / 16:26 / بعد 3 أشهر

تلفزيون- سائحون يواجهون الحر بالاستحمام في نافورة بباريس

الموضوع 2196

المدة 2.58 دقيقة

باريس في فرنسا

تصوير 20 يونيو حزيران 2017

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

لم يمنع وصول الحرارة إلى 35 درجة اليوم الثلاثاء (20 يونيو حزيران) السائحين من الاستمتاع بباريس وزيارة أهم معالمها.

لكن النافورة المائية الكبيرة عند أعتاب برج إيفل أغرت زوارا من مختلف الجنسيات على النزول فيها هربا من قيظ الصيف.

وصور تلفزيون رويترز أشخاصا يسبحون في النافورة وآخرين يغسلون رؤوسهم بمياهها وأطفالا يلعبون الكرة داخلها.

وقالوا للتلفزيون إنهم صمموا على الاستمتاع بمعالم باريس رغم ارتفاع درجات الحرارة متحوطين بشرب المياه والبقاء بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة.

وقالت شلوي تيبرجين (24 عاما) ”الجو حار قليلا. نحن من كاليفورنيا. درجة الحرارة هنا أعلى منها في وطننا الآن“.

وقال جاسون سنيلنج (29 عاما) ”ابق في الظل قدر استطاعتك. أتعرف أن منطقة المسبح هنا رائعة؟“

ويتوقع أن تصل درجة الحرارة في باريس غدا إلى 36 درجة وأن تستمر الموجة الحارة على مدى الأيام المقبلة.

تلفزيون رويترز (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below