21 حزيران يونيو 2017 / 16:18 / بعد 6 أشهر

تلفزيون- تقرير عن الأمن الغذائي: جنوب السودان لم يعد مصنفا بلدا يعاني مجاعة

‭‭‭ ‬‬‬الموضوع ‭‭‭3184‬‬‬

المدة ‭‭‭3.01‬‬‬ دقيقة

نيروبي في كينيا‭‭‭ ‬‬‬ولير والكوتش وأماكن أخرى غير محددة في جنوب‭‭‭ ‬‬‬السودان

تصوير 21 يونيو حزيران 2017 ولقطات أرشيفية

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز وتلفزيون الأمم المتحدة

القيود لا يوجد

القصة

جاء في تقرير عن الأمن الغذائي مدعوم من الأمم المتحدة أن جنوب السودان لم يعد مدرجا في قائمة البلدان التي تعاني مجاعة رغم أن من المتوقع أن يظل 45 ألف مواطن في ولايتي جونقلي والوحدة في أوضاع حياتية تشبه أوضاع المجاعة ورغم أن الوضع لا يزال حرجا جدا.

وقال جيمس إلدر المتحدث الإقليمي في منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) إنها أخبار سارة لا يجب خلطها بانتهاء المشكلة. وأضاف كذلك أن المكاسب التي تحققت في هذا المجال تتمثل في أن المجاعة التي أُعلنت في فبراير تم التغلب عليها بسرعة.

وتوقع تقرير (تصنيف مراحل الأمن الغذائي المتكامل) أن يفتقر ما يقدر بنحو ستة ملايين نسمة، أي نصف عدد السكان، للأمن الغذائي بشدة هذا الشهر والشهر القادم بعد أن كان العدد 5.5 مليون في مايو أيار.

وأفاد التقرير بأن المجاعة لم تعد سائدة في الأقاليم الشمالية في البلاد حيث أعلنت في فبراير شباط. لكن المخاوف في هذا الشأن باتت تتركز حول منطقة أخرى في شرق البلاد بمحاذاة إثيوبيا كانت فيما مضى تدعى ولاية جونقلي.

وبعد عامين من نشأتها كدولة مستقلة، انخرطت الدولة الغنية بالنفط في صراع في ديسمبر 2013، مع تحول المنافسة بين الرئيس سلفا كير ونائبه حينئذ ريك مشار، إلى العنف.

وتسبب هذا الصراع في أسوأ أزمة لاجئين في أفريقيا، حيث فر أكثر من ثلاثة ملايين شخص من ديارهم.

تلفزيون رويترز (إعداد دسوقي عبد الحميد للنشرة العربية- تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below