June 22, 2017 / 3:20 PM / a year ago

تلفزيون-لاجئون سوريون يعودون من تركيا إلى بلادهم في عطلة العيد

القصة

بدأ لاجئون سوريون في تركيا العودة إلى ديارهم للاحتفال بعيد الفطر في نهاية شهر رمضان، بعد أن منحتهم الحكومة التركية حق العودة بشكل مؤقت.

واستقبلت تركيا نحو 3 ملايين لاجئ سوري منذ بداية الحرب الأهلية في عام 2011، مما يجعلها موطنا لأكبر عدد من اللاجئين في العالم.

وبالنسبة لبعض اللاجئين فهذه هي الفرصة الأولى منذ عدة أشهر لرؤية الأصدقاء والعائلة. وتعيش أغلبية اللاجئين السوريين في تركيا خارج المخيمات التي تشيدها الحكومة، ويكافح اللاجئون لتغطية نفقاتهم من تكلفة الغذاء والإيجار والملبس التي تتجاوز دخلهم في العادة.

وقال مسافر يدعى ظافر هنداوي ”بعد الإعلان عن الفرصة اللي قدمتها الدولة التركية للشعب السوري لينزل على سوريا ليشوف الأهل، قررت إنه أنزل.. أنا ساكن في أنقرة.. بشتغل في شركة موبايلات (هواتف محمولة).. حبيت إنه أنزل.. عندي موضوع خطوبة وزواج وشوفت أهلي. الحمد لله عبرنا ولكن بعد صعوبات كتير كبيرة إجتنا على الطريق.“

وسيتعين على اللاجئين الذين سيذهبون إلى سوريا العودة إلى تركيا في غضون 45 يوما وإلا فسوف يواجهون إجراءات لإعادة طلب الدخول كوافدين جدد.

وفي مواجهة انتقادات من حلفاء غربيين بأنها تباطأت في وقف تدفق الجهاديين عززت تركيا حدودها مع سوريا التي يبلغ طولها 900 كيلومتر باستخدام الأسوار وحقول الألغام والخنادق وجدار.

وتقول السلطات إن آلاف السوريين عادوا للعيش في المدن السورية المحررة من تنظيم الدولة الإسلامية. ومع ذلك فإن أكبر المدن التركية والمناطق الحدودية لا تزال تستضيف مئات الآلاف من اللاجئين.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below