محكمة إسرائيلية تقضي لصالح امرأة رفضت تغيير مقعدها على طائرة بسبب يهود متشددين

Thu Jun 22, 2017 3:18pm GMT
 

القدس 22 يونيو حزيران (رويترز) - قالت جماعة إسرائيلية اليوم الخميس إن محكمة أبلغت شركة العال الإسرائيلية للطيران بأنها لم يعد بمقدورها مطالبة النساء بتغيير مقاعدهن على الطائرات إذا اعترض يهود متشددون على الجلوس بجوارهن.

وأقامت رينيه رابينوفيتش (83 عاما) دعوى تعويض على الشركة بعد أن سألتها مضيفة على رحلة من نيوارك إلى تل أبيب في 2015 إن كانت توافق على تغيير مقعدها.

وتقول العال إنها تحاول استيعاب اليهود المتشددين، الذين يقولون إنهم يتجنبون الجلوس بالقرب من نساء بخلاف زوجاتهم استنادا إلى معتقداتهم الدينية، لكنها لا تضغط أبدا على الراكبات لقبول طلب تغيير المقعد.

وقال المركز الديني الإسرائيلي، الذي يمثل رابينوفيتش، في بيان إنها لم توافق على الانتقال إلى مقعد آخر لكنها قاضت العال فيما بعد وقالت إنها شعرت "بإهانة شديدة ".

وقال المركز الديني، الذراع القانونية للحركة اليهودية التقدمية في إسرائيل، إن محكمة إسرائيلية قضت أمس الأربعاء بأن مطالبة النساء بتغيير مقاعدهن بطلب من ركاب متشددين ينتهك قوانين مكافحة التمييز.

وأمرت المحكمة العال بإصدار توجيه مكتوب للعاملين لديها يقول إن مثل هذه الطلبات غير قانونية. ومنحت رابينوفيتش، وهي ناجية من المحرقة اليهودية، تعويضا قدره 6500 شيقل (1800 دولار).

وقالت رابينوفيتش لراديو إسرائيل "أشعر بالرضا عن حقيقة أن العال ستكون مطالبة الآن بإبلاغ... الحريديم (اليهود المتشددين) الذين يريدون انتقال النساء بأنهم لا يمكنهم فعل ذلك وأن مضيفات العال لا يمكنهن فعل ذلك".

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)