23 حزيران يونيو 2017 / 04:57 / منذ 4 أشهر

تضارب نتائج دراستين أمريكيتين بشأن تأثير الماريجوانا على قائدي السيارات

23 يونيو حزيران (رويترز) - توصلت دراستان أمريكيتان بشأن تأثير الماريجوانا على قائدي السيارات في الولايات المصرح فيها باستخدام الماريجوانا للترويح عن النفس إلى نتائج مختلفة حيال زيادتها المخاطر بالنسبة لقائدي السيارات.

وبحثت دراسة للدورية الأمريكية للصحة العامة نشرتها يوم الخميس في الحوادث التي أسفرت عن مقتل قائدي سيارات ووجدت أنه لا توجد زيادة حقيقية في ولايتي كولورادو وواشنطن المباح فيهما استخدام الماريجوانا الترفيهية مقارنة بثماني ولايات أخرى تحظر استخدامها وبها عدد سكان وسائقون وقوانين مرور مشابهة ومن ضمنها ولايات ألاباما وكنتاكي وتكساس.

وقال جيسون أديدويت المشرف على الدراسة وهو جراح طوارئ في مركز ديل سيتون الطبي التابع لجامعة تكساس في أوستن في مقابلة عبر الهاتف ”ركزت دراستنا على الوفيات وفي الحقيقة وجدت ما توقعناه في هذا الشأن“.

وقال ”لقد جادل البعض في 2012 بأن الناس سيقودون السيارات ويتصادمون ويموتون. دراستنا أثبتت أن هذا غير صحيح“.

وفي دراسة أخرى يوم الأربعاء حلل معهد بيانات حوادث الطرق السريعة مطالبات التأمين الناجمة عن حوادث التصادم في واشنطن وكولورادو وأوريجون التي يسمح فيها باستخدام الماريجوانا للترويح عن النفس.

ووجدت الدراسة أن هناك زيادة نسبتها ثلاثة في المئة في مطالبات التأمين الناجمة عن حوادث التصادم في هذه الولايات مقارنة بولايات وايومنج وإيداهو و نيفادا التي تحظر استخدام الماريجوانا الترفيهية.

وقال مات مور النائب الأول لمعهد بيانات حوادث الطرق السريعة في مقابلة عبر الهاتف ”في ولايات أقرت تشريعا يجيز استخدام الماريجوانا بغرض الترويح عن النفس أظهرت بيانات أنه كان هناك مؤشر قوي على أن الماريجوانا كانت عاملا في النظر في زيادة المطالبات“.

وفحص المعهد 2.5 مليون طلب تأمين من حوادث التصادم في الفترة من يناير كانون الثاني 2012 وحتى أكتوبر تشرين الأول 2016.

وتساءل ماسون تفيرت مدير الاتصال في مركز مشروع سياسة الماريجوانا ومقره واشنطن، وهو مركز مؤيد لتقنين الماريجوانا الترفيهية، عن المنهج الذي اتبعته دراسة المعهد. وقال في مقابلة هاتفية ”لا يوجد دليل واضح على أن الماريجوانا عامل. سيستغرق الأمر عدة سنوات ودراسات قبل أن نستطيع تأكيد ذلك“.

ويحظر القانون الاتحادي الأمريكي استخدام الماريجوانا (الترفيهية) للترويح عن النفس لكنها مُباحة قانونا في ثماني ولايات هي مين وماساتشوستس وكولورادو وواشنطن وآلاسكا وأوريجون وكاليفورنيا ونيفادا وواشنطن العاصمة (قطاع كولومبيا). (إعداد محمد نبيل للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below