مقدمة 2-محكمة هولندية تحمل الحكومة مسؤولية جزئية عن مذبحة سربرنيتشا في البوسنة

Tue Jun 27, 2017 8:11pm GMT
 

(لإضافة رد فعل الحكومة الهولندية)

من ستيفاني فان دن بيرج

لاهاي 27 يونيو حزيران (رويترز) - أكدت محكمة استئناف هولندية اليوم الثلاثاء أن هولندا مسؤولة جزئيا عن مقتل نحو 300 رجل مسلم طردوا من قاعدة هولندية تابعة للأمم المتحدة بعد أن اجتاحت قوات صرب البوسنة منطقة سربرنيتشا المحيطة بالقاعدة خلال الحرب الأهلية في يوغوسلافيا السابقة.

ويؤيد قرار محكمة الاستئناف في لاهاي قرارا صدر عام 2014 بأن قوات حفظ السلام الهولندية كان بوسعها أن تدرك أن الرجال الذين لجأوا إلى القاعدة في قرية بوتوكاري سيتعرضون للقتل على يد قوات صرب البوسنة إذا أجبرتهم على الرحيل، وهو ما حدث بالفعل.

واستقالت الحكومة الهولندية عام 2002 بعد اعترافها بالتقاعس عن حماية اللاجئين لكنها قالت في ذلك الوقت إن قوات حفظ السلام كانت في "مهمة مستحيلة".

وأبلغت وزارة الدفاع رويترز اليوم أن الحكومة تدرس حكم محكمة الاستئناف بعناية.

وقال المتحدث كلاس ميجر "موقفنا كان ولا يزال أن صرب البوسنة مسؤولون عن هذه المأساة".

ونادرا ما تواجه الدول المشاركة في بعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة إجراءات قانونية بشأن أدائها.

وقالت لينيكه سبيرك التي تحاضر في شؤون الأمن الدولي بجامعة (في.يو) في أمستردام إن الحكم "مهم للغاية بالنسبة لبعثات حفظ السلام في المستقبل والقوانين (المعنية) بمسؤولية الدول". وأضافت أن الحكم ربما يثني دولا عن المشاركة في بعثات حفظ السلام مستقبلا.   يتبع