28 حزيران يونيو 2017 / 17:10 / بعد 5 أشهر

تلفزيون-شركة لبنانية ناشئة تُوَصل مسافرين بمتسوقين يسعون لشراء منتجات من الخارج

الموضوع 3008

المدة 4.07 دقيقة

بيروت في لبنان

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

تجذب شركة لبنانية ناشئة متسوقين يقيمون في لبنان ويرغبون في شراء منتجات من الخارج ومسافرين يرغبون في كسب القليل من المال الإضافي أثناء سفرهم.

ولشركة (أون يور واي) موقع إلكتروني يتيح للمقيمين أن يصفوا المنتج المطلوب والجهة الراغبين في شرائه منها والمكافأة المالية التي تُدفع للمسافر مقابل جلبه.

ويدفع المتسوقون للموقع الإلكتروني وتُحَول المكافأة للمسافر في حالة إتمام الصفقة ووصول المنتج لمن يطلبه.

وقال علي عُبيد وهو شريك مؤسس لموقع (أون يور واي) ”كنا دائماً نطلب من رفقاتنا، ونطلب من قرايبنا ونحط كمان ع السوشيال ميديا إنه من فضلكم لو أي شخص يعرف حدا رايح ع الولايات المتحدة. رايح ع أوروبا، بدنا نجيب غرض. من فضلك أبلغ أي شخص تعرفه أو شي. بالكاد كنّا نلاقي حدا إذا فيه حدا رايح بيقول لك أنا معي حقائب مملوءة ما عندي مطرح زيادة لأجيب شي تاني. أو مسافر لمدة طويلة..إلخ. فأنا لا أنا ممكن فيه عالم (ناس) نعرفهم أو لا نعرفهم كمان عندهم مطرح يمكن رايحين يومين وراجعين لأعمال أو لشيء ما معهم شي بجيبتهم أو ما معهم شي بالشنطة. فمعهن مساحة يجيبوا شي. في نفس الوقت المسافر عم بيطلعوا مصاري من هيدي الخدمة“.

ويجري موقع شركة (أون يور واي)، التي تأسست في نوفمبر تشرين الثاني 2016، نحو 50 صفقة في المتوسط شهريا.

ويستهدف الموقع الإلكتروني السوق اللبناني حتى الآن حيث يطلب كثيرون منتجات إما غير موجودة في البلاد أو تُشترى من الخارج بسعر أرخص كثيرا.

وأوضح عبيد أن المستخدمين من اللبنانيين في الغالب مشيرا إلى وجود بعض الأجانب المقيمين في لبنان بينهم أيضا.

وأضاف ”حاليا أون يور واي عنده أكثر من ٣٠٠٠ مستخدم. والأحلى من هيك إنّه ٤٠٪‏ من هدول المستخدمين أول مرة بيكون عندهم خبرة مع الموقع الإلكتروني. بيوصل لهم غرض. ٤٠٪‏ منهم عم يرجعوا ويطلبوا قصص (طلبات) ثانية. بالتالي ففيه كثير إقبال من العالم، والأرقام الحلوة إنّه فيه عندنا ٦٠٪‏ من العملاء هن رجال. بالتالي مش بس البنات اللي بيحبوا يتسوقوا طلع إن الرجال كمان بيحبوا يجيبوا أغراض ويتسوّقوا كمان“.

وقال مذيع ومنتج تلفزيوني يستخدم موقع الشركة ويدعى علي شحادة إنه دفع نصف قيمة تذكرته للولايات المتحدة في رحلته الأخيرة وسدد الباقي من طلبات على موقع (أون يور واي).

وأضاف شحادة ”هلق (حاليا) أنا كنت أعمل ها الشغلة عادي إنه ببلاش لأصحابي إنه كخدمة. هلق شفت أون يور واي وفتت وطلع إنّه بأقدر أعمل مصاري من وراها. وحسيت إنه الفكرة مش غلط يعني. شغلة حلوة خصوصا إنّه كنت أسافر، مسافر، ما معي كثير أغراض. قلت بأعبي الشنط هيك بأكون عم أفيد ها العالم إذا استعملوا غير خدمة تا (حتى) يجيبوا ها الأشياء راح يدفعوا مبالغ كثير أكثر. بالتالي بأكون أنا عم بأستفيد بطريقة ما وهن كمان عم يستفيدوا“.

وقال مُستخدم آخر للموقع، ويستخدم بانتظام مواقع الشحن الدولي، يدعى جاد شكر إنه يدفع في العادة مبالغ طائلة في الشحن.

وأوضح شكر أنه اكتشف في الآونة الأخيرة موقع (أون يور واي) وتلقى أول طلب منه وينتظر حاليا إتمام طلبه الثاني من الموقع.

وأضاف شكر ”تجربة لطيفة بالفعل. وطلع الفرق بين سعر الشحن ع أون يور واي مع غير شرك (شركات) شحن. الفرق لا يُمكن مقارنته (فارق ضخم)“.

وتبلغ الرسوم التي تتلقاها شركة (أون يور واي) ستة دولارات على كل صفقة ناجحة إضافة إلى سبعة في المئة من قيمة الطلب.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير أحمد السيد)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below