مقدمة 2-النفط يرتفع قليلا لكن تنامي المعروض العالمي يظل مثار قلق

Mon Jul 10, 2017 7:27pm GMT
 

(لتحديث الأسعار عند التسوية مع تغيير المصدر)

نيويورك 10 يوليو تموز (رويترز) - ارتفعت أسعار النفط قليلا اليوم الاثنين لكن زيادة أنشطة الحفر في الولايات المتحدة والضبابية التي تكتنف تخفيضات الإنتاج الليبي والنيجيري ألقت بظلالها على آفاق المعروض في المستقبل.

وارتفع الخام الأمريكي في العقود الآجلة 17 سنتا أو 0.4 بالمئة ليبلغ عند التسوية 44.40 دولار للبرميل.

وزاد خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 17 سنتا أيضا أو 0.36 بالمئة ليبلغ عند التسوية 46.88 دولار للبرميل.

كانت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وبعض المنتجين خارجها اتفقوا في مايو أيار على تمديد تخفيضات الإنتاج حتى نهاية مارس آذار 2018 لكن هذه الخطوة لم تقض على تخمة المعروض العالمي من الخام.

ومن المقرر أن يجتمع عدد من وزراء أوبك مع روسيا غير العضو بالمنظمة في 24 يوليو تموز في سان بطرسبرج بروسيا لمناقشة أسواق النفط.

وقالت الكويت أمس الأحد إن الدعوة وُجهت لكل من نيجيريا وليبيا لحضور الاجتماع وإن إنتاج البلدين قد يخضع لسقف قبل نوفمبر تشرين الثاني، موعد إجراء أوبك مباحثات رسمية، وذلك بحسب بلومبرج.

لكن وزير النفط الكويتي عصام المرزوق قال للصحفيين اليوم الاثنين إن وزير النفط النيجيري لا يستطيع حضور اجتماع أوبك بسبب التزام سابق.

وقالت ليبيا اليوم إنها مستعدة لإجراء محادثات لكنها أضافت أن أوضاعها السياسية والاقتصادية والإنسانية يجب أن تؤخذ في الاعتبار عند تحديد سقف للإنتاج.   يتبع