11 تموز يوليو 2017 / 12:20 / منذ شهرين

تلفزيون- سكان الموصل العراقية متفائلون بعد الانتصار على الدولة الإسلامية

الموضوع 2118

المدة 2.08 دقيقة

الموصل في العراق

تصوير 11 يوليو تموز 2017

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

ساد الهدوء في شرق الموصل اليوم الثلاثاء (11 يوليو تموز) غداة إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي النصر على تنظيم الدولة الإسلامية في المدينة.

وامتلأت الشوارع بالسيارات فيما بدأ السكان ممارسة حياتهم بصورة طبيعية.

وقال مهندس من سكان المدينة يدعى مشعل أحمد ”إن شاء الله من تحسن إلى تحسن. هلق (الآن) خلصنا من أكثر مجموعة إرهابية على وجه الكرة الأرضية. خلصنا منها ومن بطشها. والحمد لله هلق... هنخلص من شغلات كثيرة من ضمنها الخراب والدمار اللي سببه داعش. والحمد لله هسا المدينة على تطور والناس عم تشتغل“.

ورغم تصاعد الدخان من عدة أماكن في الشطر الشرقي من المدينة إلا أن دوي التفجيرات وإطلاق النار اختفى تماما لأول مرة منذ بدء حملة استعادتها من قبضة التنظيم المتشدد قبل أكثر من ثمانية أشهر.

وقال بائع بنزين يدعى عبد الحميد ”إن شاء الله أمان واستقرار ومتونسين... والشوارع تتبلط والجماعة يشتغلون... يعني إن شاء الله أحسن من وقت الدواعش. الحمد لله خلصنا منهم بخير وسلامة وحررونا بجهود الأبطال الأمنية“.

وكان تحالف قوامه 100 ألف فرد، مؤلف من القوات الحكومية العراقية ومقاتلي البشمركة الكردية وفصائل شيعية، بدأ عملية لاستعادة المدينة من قبضة المتشددين في أكتوبر تشرين الأول بدعم جوي وبري من تحالف تقوده الولايات المتحدة.

تلفزيون رويترز (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below