مقدمة 5-تيلرسون ينهي محادثاته في جدة بشأن أزمة قطر دون مؤشر على حل

Wed Jul 12, 2017 9:02pm GMT
 

* تيلرسون يعود إلى الكويت ولا يدلي بتعليقات بشأن محادثات جدة

* الدول الأربع: الاتفاق بشأن كبح تمويل الإرهاب غير كاف

* الدول الأربع تعيد مطالبها الثلاثة عشر للدوحة

* قطر تقول إن المطالب تتعدى على سيادتها (لإضافة أن تيلرسون سيعود إلى الدوحة واتصال وزير الدفاع التركي بولي العهد السعودي وبيان للخارجية المصرية)

جدة (السعودية) 12 يوليو تموز (رويترز) - أنهى وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اليوم الأربعاء محادثات في جدة مع وزراء أربع دول عربية هي السعودية ومصر والإمارات والبحرين في محاولة لإنهاء الأزمة المستمرة منذ نحو شهر مع قطر لكن دون حديث عن انفراجة.

وعاد تيلرسون إلى الكويت التي تقوم بدور الوساطة في الأزمة دون أن يدلي بأي تصريح بشأن محادثاته في مدينة جدة السعودية. ووقع تيلرسون مذكرة تفاهم أمريكية قطرية لمكافحة تمويل الإرهاب إلا أن خصوم قطر وصفوها بأنها غير كافية لتبديد مخاوفهم.

وقال مسؤول إماراتي بارز قبيل محادثات جدة إن أي حل للأزمة يتعين أن يبدد كل المخاوف التي أشارت إليها الدول الأربع التي تقاطع قطر ومنها تقويض الدوحة لاستقرار المنطقة.

وكانت الدول الأربع قد فرضت عقوبات على قطر يوم الخامس من يونيو حزيران واتهمتها بتمويل جماعات إسلامية متطرفة والتحالف مع إيران وتنفي الدوحة ذلك. والدول الأربع وقطر حلفاء للولايات المتحدة.

والتقى تيلرسون بوزراء الخارجية في مدينة جدة السعودية المطلة على البحر الأحمر لدفع الجهود الرامية لإنهاء أسوأ أزمة بين دول الخليج منذ عقود.   يتبع