12 تموز يوليو 2017 / 13:31 / بعد 5 أشهر

تلفزيون- جراح إصابات الحرب البريطاني نوت يعود إلى غزة لتدريب الأطباء

الموضوع 3003

المدة 4.23 دقيقة

مدينة غزة في قطاع غزة

تصوير 10و‭ ‬11 يوليو تموز ولقطات من الأرشيف

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية ولغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

عاد جراح إصابات الحرب البريطاني ديفيد نوت إلى قطاع غزة هذا الأسبوع، لينقل للأطباء المحليين خبراته المتخصصة التي تراكمت من عمله في مناطق الصراع والكوارث على مدى ربع قرن.

ووصل نوت الخبير في استخدام أقل قدر ممكن من الأدوات في معالجة المرضى في المنشآت الطبية البسيطة إلى القطاع بعد ثلاث سنوات من زيارته السابقة خلال حرب 2014.

وفي قاعة بمطعم يطل على شاطئ غزة يعلم نوت 36 جراحا فلسطينيا أساليب خاصة للتعامل مع الإصابات في مناطق الحرب.

وأفاد الجراح البريطاني الأطباء بخبرته التي تمتد إلى 25 عاما والمعرفة المتخصصة التي اكتسبها من عمله في مناطق صراعات وكوارث مثل البلقان وأفغانستان ودارفور والعراق وسوريا.

وفي حرب عام 2014 بين إسرائيل ومسلحين فلسطينيين عمل نوت لمدة ثلاثة أسابيع في مستشفيات قطاع غزة الذي تديره حركة حماس منذ 2007. وأُعجب الجراح البريطاني المعروف آنذاك بقدرة الجراحين المحليين على التعامل مع الإصابات الجماعية.

وقال نوت المتخصص في جراحة الأوعية الدموية، والذي عمل في مستشفيات سورية في أعوام 2012 و2013 و2014 ”إنهم (أطباء غزة) يعانون حاليا بسبب نقص العلاج والعقاقير ومعدات الجراحة والأدوات الجراحية. لكننا نُعَرِفهم كيف يتعاملون مع حالتهم في بيئات صعبة للغاية كالتي لديهم هنا. إنها بيئة العمل فيها صعب جدا، لا شك في ذلك، ونحاول أن نُعَرفهم سبل إجراء الجراحة الأفضل في حدود الممكن“.

وأضاف ”الجراحون في غزة لديهم صعوبة بالغة في مغادرة القطاع وبالتالي قررنا أن ننظم لهم الدورة التدريبية هنا. وأتعشم أن تكون لدينا مناقشات جيدة على مدى الأيام الثلاثة المقبلة مع جراحين من غزة. يمكنهم مناقشة حالاتهم معنا ويمكننا تدريبهم بشأن التعامل مع حالاتهم الفردية أيضا“.

والجراح نوت هو أحد المشاركين في تأسيس مؤسسة ديفيد نوت التي تكرس نشاطها لتعزيز مبادئ ممارسة الجراحة وتحسين معاييرها.

ومن بين من يحضرون تدريب نوت الطبيب وائل وشاح رئيس قسم ‏جراحة ‏الثدي في مستشفى الشفاء.

وقال وشاح ”يعني أية خبرات خارجية ممكن تيجي على البلد بتكسبنا خبرة أخرى. لأنه خبرتنا نحنا في غزة محدودة في قطاع غزة وتواصلنا مع العالم الخارجي بصراحة محدود فهذه هي عبارة عن تواصل مع العالم الخارجي إن العالم الخارجي أو جزء منه بييجي هنا بيدي خبرته وهذه تزيد أهل قطاع غزة وأطباء قطاع غزة خبرة“.

وتأتي زيارة نوت في وقت خلص فيه تقرير الأمم المتحدة بشأن الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة إلى أن القطاع يتدهور ”أكثر وأسرع“ من توقعات المنظمة الدولية قبل بضع سنوات.

وهذه المرة تكافح المستشفيات في غزة من جديد للتكيف مع أزمة تتمثل في انقطاع الكهرباء ونقص الأدوية بفعل التوترات بين حركة حماس الإسلامية التي تحكم القطاع والسلطة الفلسطينية.

واللجنة الدولية للصليب الأحمر هي التي تستضيف الجراح البريطاني في هذه الزيارة كما أن الدورة التدريبية تأتي في إطار جهود اللجنة لدعم الخدمات الطبية الطارئة في غزة لتعزيز المنشآت المقدمة للخدمات الصحية.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير أحمد السيد)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below