تصحيح رسمي-أسواق العالم تحصي اعتمادها على أموال الخليج مع استمرار الخلاف القطري

Thu Jul 13, 2017 10:23am GMT
 

(لتصحيح منصب أبيشيك كومار في الفقرة الثامنة)

* الخلاف القطري الخليجي يهدد بسحب استثمارات الخليج الخارجية

* السحب المحتمل له تأثير كبير على مجموعة ضخمة من الاستثمارات

من سوجاتا راو

لندن 12 يوليو تموز (رويترز) - تثير التوترات بين قطر وجيرانها قلق أسواق العالم بشأن أي إشارة على عدم الاستقرار المالي في الاقتصادات الخليجية التي يتغلغل رصيدها الكبير من مدخرات النفط الدولاية في استثمارات عالمية.

يأتي الخلاف الدبلوماسي، الذي قطعت خلاله دول خليجية العلاقات مع قطر بدعوى دعمها للإرهاب وهو ما تنفيه الدوحة، في الوقت الذي تغذي فيه البنوك المركزية في الولايات المتحدة وأوروبا بالفعل زيادة في تكاليف الاقتراض العالمي عبر الإعداد للتراجع عن سياسات التيسير النقدي البالغ التي سارت عليها لسنوات.

وأي سحب لأموال الخليج من الخارج في حال تعمق الأزمة قد يؤدي إلى تفاقم الضغوط المالية.

ينشأ القلق من عملات الخليج المربوطة بالدولار الأمريكي منذ فترة طويلة. وكافحت قطر بالفعل كي تبقي سعر صرف الريال الثابت أمام الدولار الأمريكي مستقرا، ويخشى المستثمرون في الوقت الحالي من امتداد الأزمة إلى العملات المربوطة بالدولار الأمريكي في السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة والبحرين وسلطنة عمان.

وتتمسك حكومات الخليج بإبقاء عملاتها مربوطة بالدولار وبأصول سيادية تقارب الثلاثة تريليونات دولار في الكويت والسعودية وقطر والإمارات فإن لديهم الموارد التي تسمح لهم بذلك.   يتبع