August 15, 2017 / 7:19 PM / 8 months ago

زوجة موجابي تعود لزيمبابوي بعد اتهامها بالاعتداء على عارضة أزياء بجنوب أفريقيا

جوهانسبرج/هراري 15 أغسطس آب (رويترز) - عادت جريس موجابي سيدة زيمبابوي الأولى إلى بلادها اليوم الثلاثاء من جنوب أفريقيا بعد امتناعها عن تسليم نفسها للشرطة في جوهانسبرج لمواجهة اتهامات بالاعتداء على عارضة في فندق.

ولم يصدر على الفور أي تعليق علني من جريس (52 عاما) على القضية لكن مصادر في حكومة زيمبابوي أكدت أنها عادت إلى بلادها.

ومن المحتمل أن تخلف جريس زوجها روبرت موجابي (93 عاما) الذي يحكم البلاد منذ 1980.

وقال مسؤول حكومي كبير طلب عدم نشر اسمه لأنه غير مخول بالحديث إلى الإعلام ”نعم، لقد عادت إلى البلاد. لا نعرف من أين أتت هذه المسألة المتعلقة بالاتهامات بالاعتداء“.

وأكد مسؤول آخر عودة جريس وقال ”إنها قريبة من هنا“. واتهم الإعلام بحياكة مؤامرة لتلويث سمعة السيدة الأولى.

وكان مصدر كبير في شرطة جنوب أفريقيا قال في وقت سابق إن الشرطة كانت تتفاوض مع محاميي جريس في محاولة لإقناعها بتسليم نفسها لمواجهة اتهامات بالاعتداء.

وقالت العارضة جابريلا إنجلز (22 عاما) لوسائل إعلام جنوب أفريقية إن جريس هاجمتها عندما ذهب‭J‬ لرؤية روبرت وتشاتونجا ابني موجابي في فندق في جوهانسبرج يوم الأحد.

إعداد محمود رضا مراد للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below