August 20, 2017 / 10:54 AM / a year ago

زعيمة المعارضة في نيوزيلندا تطلق حملتها الانتخابية

ولنجتون 20 أغسطس آب (رويترز) - أطلقت زعيمة المعارضة في نيوزيلندا جاسيندا أرديرن (37 عاما) حملتها الانتخابية رسميا اليوم الأحد وتعهدت بأن حكومتها ستكون ”جريئة وشجاعة“ في معالجة عدم المساواة المتزايدة إذا ما فازت بالانتخابات التي تجرى الشهر المقبل.

وتظهر استطلاعات للرأي تزايدا في التأييد لأرديرن بعد ثلاثة أسابيع فحسب من تعيينها زعيمة لحزب العمال المنتمي ليسار الوسط مما فتح الاحتمالات في التصويت الذي كان من المتوقع أن يأتي بإعادة انتخاب سهلة لحكومة يمين الوسط التي تولت السلطة منذ عقد.

وحظيت نيوزيلندا بأحد أقوى معدلات النمو بين الدول المتقدمة في الأعوام الماضية.

لكن أرديرن قالت إن الزيادة في الرواتب لا تتسق مع زيادة تكلفة المعيشة بالنسبة للكثيرين وإن الفجوة بين الأغنياء والفقراء تتسع.

وقالت إنها لن تشكك أبدا في أهمية الاقتصاد القوي لكن الاختلافات بين الأطراف الأساسية هي ما ”نعتبرها كإشارات على النجاح“.

وقالت ”سأقول على الدوام إن الاقتصاد الناجح هو ما يخدم شعبه وليس العكس... وهذا يعني الحكم على ماهية النجاح بشكل مختلف“.

وأضافت ”بالنسبة لي الأمر بسيط. أريد أن أبني دولة ينشأ فيها كل طفل بلا فقر ومليئة بالأمل والفرص“.

وأظهر استطلاع رأي أجرته جهة كلفها حزب العمال ونشرت نتيجته قبيل إطلاق حملتها إن الفارق الذي يفصل حزبها عن الحزب الوطني الحاكم هو ثلاث نقاط.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below