September 4, 2017 / 4:31 AM / in 8 months

لندن تقول إن التزامها الدفاعي في دول شمال أوروبا والبلطيق لن يتغير

لندن 4 سبتمبر أيلول (رويترز) - يستضيف وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون اجتماعا لوزراء خارجية ثماني دول من بينها استونيا والسويد ولاتفيا اليوم الاثنين لبحث قضايا تشمل روسيا وحلف شمال الأطلسي والتعاون الدفاعي بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي .

وستتعهد بريطانيا خلال الاجتماع بعدم تغير التزامها بشأن الأمن والدفاع في دول شمال أوروبا وبحر البلطيق بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في محاولة لطمأنة الدول التي تواجه ما وصفه جونسون ”بالعداء الروسي“.

وقال جونسون في بيان قبل الاجتماع ”في عالم متشابك على نحو متزايد تحتفظ بريطانيا بتواجد مطمئن لأصدقائها ولاسيما من يواجهون العداء الروسي المستمر في شمال أوروبا ومنطقة البلطيق“. وأشار إلى نشر قوات بريطانية في استونيا والتي وصلت في مارس آذار إلى نحو 800 فرد كدليل على وقوف بريطانيا إلى جانب حلفائها“في مواجهة العدوان الخارجي“ والتزاماتها بحلف شمال الأطلسي.

وأضاف أن ”بريطانيا تريد عالما آمنا ومطمئنا ومع تركنا الاتحاد الأوروبي سنواصل الدفاع وتشجيع مصالحنا المشتركة في الوقت الذي نتصدى فيه لأي تحد نواجهه معا“.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below