September 25, 2017 / 1:27 PM / 5 months ago

العراق يعدم 42 متشددا سنيا أدينوا بتهم متعلقة بالإرهاب

بغداد 25 سبتمبر أيلول (رويترز) - أعدمت السلطات العراقية 42 متشددا سنيا أدينوا بتهم متعلقة بالإرهاب تتراوح بين قتل أفراد من قوات الأمن إلى تفجير سيارات ملغومة.

وجاءت أحكام الإعدام الجماعية، وهي الأكبر في العراق هذا العام، بعد أن تسببت هجمات انتحارية نفذها متشددون سنة في مقتل 60 شخصا على الأقل قرب مدينة الناصرية في جنوب البلاد، وهي منطقة شيعية، في 14 سبتمبر أيلول بما أدى لمطالبات شيعية بإجراءات قضائية أسرع.

وقالت وزارة العدل العراقية أمس الأحد إن المدانين أعدموا شنقا في سجن بالناصرية بعد ثلاثة أشهر من إعدام 14 آخرين لإدانتهم بتهم متعلقة بالإرهاب.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجمات الانتحارية الثلاثة التي استهدفت مطعمين ونقطة تفتيش أمنية قرب الناصرية. وقالت وزارة العدل إنها دعت أقارب الضحايا ليشهدوا عمليات الإعدام التي نفذت أمس.

وقال فاضل عبد الأمير من الناصرية ”رغم كل الألم بداخلي بعد فقدان شقيقين في الهجمات الانتحارية فقد شعرت بالارتياح عندما رأيت الإرهابيين يتدلون من المشنقة“.

وانهارت في يوليو تموز دولة ”الخلافة“ التي أعلنها التنظيم على مناطق شاسعة اجتاحها في شمال وغرب العراق وفي سوريا في 2014، عندما سيطرت القوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة على الموصل معقله الرئيسي في العراق.

لكن تفجيرات دموية وقعت في الآونة الأخيرة في بغداد ومدن أخرى تظهر أن المتشددين لا يزالون قادرين على شن حرب عصابات وهو تغير تكتيكي عن نهج السيطرة على مناطق واسعة بالمعارك.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below