November 4, 2017 / 4:40 PM / 4 months ago

جماعة ليبية يقودها سلفيون تفض مهرجانا وتعتقل منظميه

طرابلس 4 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت قوة ليبية تعمل كوحدة لمكافحة الجريمة في طرابلس إنها ألقت القبض على منظمي مهرجان للقصص المصورة لخروجهم على الآداب العامة.

ونفذ عمليات الاعتقال قوة الردع الخاصة (ردع) وهي جماعة مسلحة يقودها سلفيون تستمد قوتها من حكومة الوفاق الوطني الليبية المدعومة من الأمم المتحدة.

ونما نفوذ السلفيين في أنحاء ليبيا على مدى السنوات الماضية.

وجرى تنفيذ الاعتقالات أمس الجمعة في اليوم الثاني من الدورة الثانية لمهرجان (كوميك كون) السنوي، الذي كان من المقرر عقده على مدى ثلاثة أيام، وهو مهرجان معني بالفنون والقصص المصورة والرسوم المتحركة والألعاب.

وهاجم بعض الليبيين إقامة هذا المهرجان على مواقع التواصل الاجتماعي قائلين إنه لا يتماشى مع الإسلام ويشبه احتفالا بعيد الهالوين.

وقال المنظمون في صفحة المهرجان على فيسبوك إن المهرجان لا علاقة له بالهالوين.

وقالت قوة الردع الخاصة في صفحتها على فيسبوك إن مثل هذه المهرجانات ”مستمدة من الخارج استغلت ضعف الوازع الديني وانبهارهم بثقافات خارجية“.

وأضافت ”تم إلقاء القبض على منظمي ومشرفي هذا المهرجان لتقديمهم للنيابة العامة لقيامهم بأفعال خادشة للحياء والآداب العامة“.

وقالت ”بات من الضروري التصدي لهذه الظواهر الهدامة، ومحاربتها، التي تدفع باتجاه نشر الإباحية وتغذية عقول المراهقين وتحفيزهم على القتل واستعمال الأدوات الحادة لقطع الأطراف من خلال رسومات كرتونية مشهورة“. (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below