November 4, 2017 / 8:40 PM / a year ago

مقدمة 1-صلاح يسجل هدفين ويقود ليفربول لفوز ساحق على وست هام

* هزيمة قاسية لوست هام بنتيجة 4-1 على أرضه أمام ليفربول

* صلاح يحرز هدفه السابع في الدوري هذا الموسم

* وست هام يحل ضيفا على واتفورد في الجولة القادمة وليفربول يستضيف ساوثامبتون (لاضافة تفاصيل ومقتبسات)

4 نوفمبر تشرين الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - زاد ليفربول من متاعب وست هام يونايتد بفوز ساحق 4-1 باستاد لندن اليوم السبت ليعود للمركز السادس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم ويترك منافسه اللندني فوق منطقة الهبوط مباشرة.

وللمباراة الثانية على التوالي على أرضه، يتعرض وست هام لصيحات استهجان بعد أن انهارت الثقة الهشة للفريق في مواجهة خط الهجوم السريع لليفربول.

وأحرز المصري محمد صلاح هدفين للضيوف ليرفع رصيد أهدافه في الدوري هذا الموسم إلى سبعة أهداف بينما أكمل جويل ماتيب واليكس أوكسليد-تشامبرلين الرباعية للضيوف.

وسجل مانويل لانتسيني هدف حفظ ماء الوجه لوست هام الذي بدا في حالة يرثى لها.

وقال يورجن كلوب مدرب ليفربول الذي تعزز أداء فريقه بعودة ساديو ماني عقب شهر من الابتعاد ”الهجمات المرتدة التي نفذناها كانت مثالية. قدمنا أداء رائعا“.

وأضاف ”النتيجة تبدو جيدة. غيرنا من نهجنا. تشكيلتنا كانت تقوم على الهجمات المرتدة إضافة لاستغلال سرعتنا في العمق“.

وتجلى هذا النهج في الهدف الأول لليفربول.

ونال وست هام ركلة ركنية لكن وعقب 13 ثانية من تنفيذها كانت الكرة في شباك أصحاب الأرض.

فقد انتزع صلاح الكرة ومررها لماني الذي انطلق بالكرة قبل أن يعيدها لصلاح الذي أسكنها في شباك جو هارت.

وبعدها بدقيقتين، أصبحت النتيجة 2-صفر بعد أن نفذ صلاح ركلة ركنية أجبرت مارك نوبل على التعامل معها لكنها كادت تسكن شباكه قبل أن يعيد هارت الكرة بعيدا عن مرماه لتجد ماتيب في الانتظار ليسكنها الشباك.

وكانت بداية وست هام جيدة وسدد لانتسيني في القائم عندما كانت النتيجة هي التعادل السلبي. وتركت بعض جماهير وست هام الملعب عقب الهدف الثاني وبدت خائفة مما هو قادم.

وحل اندي كارول مهاجم ليفربول السابق بديلا في الشوط الثاني مع وست هام ليتحسن أداء أصحاب الأرض بعض الشيء.

وعندما قلص لانتسيني الفارق من كرة عند القائم البعيد، بدا أن هناك بعض الأمل لكن الأمر لم يستغرق سوى 55 ثانية ليسجل أوكسليد-تشامبرلين في ثاني محاولة. وسجل صلاح الهدف الثاني له في اللقاء والرابع لفريقه قبل 15 دقيقة على النهاية وهو الوقت الذي غادرت فيه الآلاف من جماهير وست هام يونايتد.

وبدا سلافن بيليتش مدرب وست هام وحيدا في المنطقة الفنية الخاصة بفريقه وظهر أن الضغط قد نال من المدرب الكرواتي الذي يبدو فريقه متجها نحو شتاء طويل وقاس.

وقال بيليتش ”يجب أن أتحدث إلى الرئيس. سنناقش الهزيمة. إنها ليست الأولى بل هي الثانية على التوالي على أرضنا.

”هذا موقف صعب للغاية بالنسبة لي“.

وبفضل فوزه الثاني على التوالي في الدوري رفع ليفربول رصيده إلى 19 نقطة بالتساوي مع تشيلسي حامل اللقب وارسنال قبل أن يلعب الفريقان غدا الأحد. ويملك بيرنلي أيضا 19 نقطة.

ويتقدم وست هام بمركز واحد على منطقة الهبوط. (اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below