November 15, 2017 / 9:17 AM / in 3 months

مقدمة 3-مقتل 15 على الأقل في سيول باليونان

(لزيادة عدد القتلى وإضافة تفاصيل)

أثينا 15 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قتلت سيول 15 شخصا على الأقل وشردت العشرات ودمرت بنية تحتية في اليونان اليوم الأربعاء بعد أمطار غزيرة ضربت بلدتين ساحليتين غربي أثينا اليوم الأربعاء.

وفي دمار وصفه سكان بأنه لم يسبق له مثيل في حجمه، تسببت الأمطار الغزيرة في سيول في بلدتي نيا بيراموس وماندرا عند سفح جبل إلى الغرب مباشرة من أثينا.

وأعلن رئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس الحداد الوطني وقال في خطاب ”هذه أوقات صعبة للغاية لليونان. نحن نعيش كارثة كبيرة“.

وأضاف ”سيتم على الفور ودون إبطاء البدء في إجراءات لدعم الأسر والشركات المتضررة“.

وقال سكان إنهم استيقظوا في الصباح على تدفق المياه والطين عبر بيوتهم. ومع اتضاح حجم الدمار خلال النهار غطت المياه والطين مناطق كبيرة. وفي بعض المناطق ارتفعت المياه إلى الطابق الأول من مبان صغيرة.

والأمطار الغزيرة بهذا الحجم ليست شائعة في اليونان حيث يمكن أن يترك ضعف البنية الأساسية الناس عرضة لخطر السيول.

وتشهد اليونان موجة من الأمطار الغزيرة منذ نحو أسبوع. وأجبر بعض السكان على الصعود إلى أسطح وشرفات منازلهم.

وتقع البلدتان اللتان يقطنهما معا نحو 20 ألف شخص في منطقة أتيكا بغرب البلاد. وأعلنت اليوم حالة الطوارئ في منطقة أتيكا.

وأمس الثلاثاء أعلنت اليونان حالة الطوارئ على جزيرة سيمي، قبالة الساحلي التركي، بعد أن جرفت عاصفة السيارات إلى البحر وألحقت أضرارا بالمنازل وتسببت في قطع إمدادات الكهرباء والمياه.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below