November 23, 2017 / 6:27 PM / 9 months ago

البابا فرنسيس يندد بمقتل النساء والأطفال في قداس من أجل إفريقيا

مدينة الفاتيكان 23 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ندد البابا فرنسيس اليوم الخميس بمقتل النساء والأطفال الأبرياء ووصفه بأنه ”الوجه القبيح“ للحرب بينما كان يترأس قداسا خاصا من أجل السلام في جمهوريتي جنوب السودان والكونجو الديمقراطية.

وكان فرنسيس قرر الذهاب في وقت لاحق هذا العام إلى جنوب السودان الذي تعصف به حرب أهلية ومجاعة وأزمة لاجئين لكنه ألغى الخطة لأسباب أمنية.

وخلال القداس، الذي تخللته ترانيم إفريقية باللغات الإنجليزية والفرنسية والإيطالية والسواحيلية، دعا فرنسيس الله أن ”يحطم جدران العداء التي تفرق اليوم الإخوة والأخوات خاصة في جنوب السودان وجمهورية الكونجو الديمقراطية“.

وفي الكونجو الديمقراطية لقي عشرات الأشخاص حتفهم في احتجاجات على رفض الرئيس جوزيف كابيلا التنحي في نهاية مدته الدستورية.

وأضاف البابا في عظته الوجيزة ”ليحمي الرب الأطفال الذين يعانون من الصراعات التي لا يشاركون فيها لكنها تحرمهم من طفولتهم وفي بعض الأوقات من الحياة نفسها“.

وتابع ”يا له من نفاق أن ينكر (البعض) القتل الجماعي للنساء والأطفال!.. الحرب هنا تظهر أقبح وجه لها“.

وعجت ساحة القديس بطرس بصور أطفال أفارقة. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below