December 21, 2017 / 3:32 PM / 8 months ago

تلفزيون- احتفالات عيد الميلاد في دمشق تبهج السوريين هذا العام

القصة

يحتفل الدمشقيون بموسم الميلاد هذا العام في شوارع مدينتهم بشكل لافت في إشارة لوجود رغبة في الاحتفال لدى الناس بعد سنوات من الحرب في سوريا.

واحتشد الناس حول شجرة لعيد الميلاد طولها 17 مترا في احتفال بأحد شوارع دمشق حيث أثبت رجل بملابس سانتا كلوز (بابا نويل) شعبية وأقبل عليه كثيرون من الصغار والكبار لالتقاط صور لهم معه.

وقال بيير سلامة منظم الحفل إن الهدف منه هو توصيل رسالة للعالم بشأن دمشق والحياة في العاصمة السورية.

وأضاف لتلفزيون رويترز ”ها السنة غير، غير، غير. والحمد لله سوريا رجعت بخير والناس كلها فرحانة ومبسوطة. من شان هيك عملنا هاي المناسبة لتكون رسالة حلوة للشام وللحياة الحلوة بالشام“.

فبينما صدت الحكومة السورية الفصائل المعارضة المسلحة في غرب البلاد وعززت سلطتها في المراكز الحضرية الرئيسية أُقيمت مجموعة متنوعة من المهرجانات والمعارض في أنحاء سوريا بينها معرض للشوكولاتة في دمشق أوائل الشهر الجاري.

ووضعت كنيسة الصليب المقدس أشجارا لعيد الميلاد بارتفاع 20 مترا في عدة أماكن بأنحاء المدينة وسط تصفيق من الحضور الذين كانوا يطلقون ألعابا نارية في السماء.

وقالت سورية تدعى سوزانا طنوس عن احتفالات هذا العام ”طبعاً، أحسن بكتير من هديك السنة. واللي قبلها يعني هلق (حاليا) حسينا شوي بالأمان أكتر، العالم (الناس) معباية، يعني فيه بهجة عيد أكتر، أحلى يعني هاي السنة“.

وأيد كثير من المسيحيين السوريين الحكومة في الحرب حيث ينظرون للرئيس بشار الأسد باعتباره حاميا لهم ضدالإسلاميين المتشددين.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد عبد اللاه

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below