January 16, 2018 / 10:57 AM / a month ago

مقدمة 2-الإمارات ستشكو قطر لدى منظمة الطيران المدني الدولي

(لإضافة تفاصيل)

من ألكسندر كورنويل

دبي 16 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مسؤول إماراتي إن دولة الإمارات العربية المتحدة ستتقدم بشكوى ضد قطر إلى منظمة الطيران المدني الدولي التابعة للأمم المتحدة اليوم الثلاثاء بعد اعتراض طائرات حربية قطرية لطائرتين مدنيتين إماراتيتين خلال رحلتيهما إلى البحرين.

وقالت الإمارات أمس الاثنين إن طائرات حربية قطرية اعترضت طائرتين مدنيتين إماراتيتين كانا في طريقهما إلى البحرين لكن قطر نفت ذلك وقالت إنه ”عار عن الصحة“.

وقال سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات لرويترز إن بلاده ستتهم قطر في شكواها بانتهاك اتفاقية شيكاجو التي تحدد ضوابط استخدام المجال الجوي.

وقال السويدي إن طائرتين حربيتين قطريتين حلقتا مرتين على مسافة قريبة بشكل خطير من طائرتي الركاب الإماراتيتين لدى هبوطهما باتجاه مطار البحرين الدولي في واقعتين منفصلتين أمس الاثنين وإن الطيارون والركاب تمكنوا من رؤيتهما.

وأضاف في اتصال هاتفي ”وهذا انتهاك واضح جدا“.

واتخذت الإمارات والسعودية والبحرين ومصر إجراءات دبلوماسية وتجارية ضد قطر كما فرضت ضدها قيودا على السفر في يونيو حزيران 2017 متهمة إياها بدعم الإرهاب.

وتنفي قطر ذلك واتهمت الدول الأربع بمحاولة دفعها لتبني نفس مواقفها السياسية الخارجية.

وقال السويدي إن الاعتراض الجوي القطري وقع في مجال جوي تديره البحرين. ولم يوضح ما إذا كان مسار الرحلتين جعلهما تمران عبر قطر وهو المسار الأكثر شيوعا من الإمارات للبحرين.

ومنعت الإمارات الطائرات القطرية من استخدام مجالها الجوي في إطار القيود المفروضة منذ يونيو حزيران. ولم ترد قطر بالمثل.

وقال السويدي إن الرادار البحريني توصل إلى أن المقاتلات انطلقت من الدوحة وعادت إليها وقال طيارو الرحلتين الجويتين إن المقاتلات من طراز ميراج المستخدم في العديد من القوات الجوية العربية ومنها القطرية.

وامتنع السويدي عن توضيح أسماء شركات الطيران التي تم اعتراض طائراتها. وذكرت وكالة أنباء البحرين في وقت سابق أن الطائرتين تابعتان لشركتي طيران الإمارات والاتحاد للطيران لكنها أوردت رقم رحلة غير موجود لطائرة الاتحاد للطيران. وأحجمت الشركتان عن التعليق.

وقال السويدي إنه على ثقة من أن منظمة الطيران المدني الدولي بوسعها منع قطر من تكرار ما حدث أمس الاثنين. وأشار إلى أن الإمارات قد تبحث تغيير مسار طائراتها كخطوة احترازية.

وتغيير مسارات الرحلات قد يكون مكلفا لشركات الطيران إذا كان يعني الطيران لفترات أطول وبالتالي استخدام وقود أكثر.

وردا على سؤال عما إذا كانت الإمارات ستبحث إمكانية مرافقة طائرات حربية للطائرات المدنية قال السويدي إن الإمارات ”يمكن أن تستخدم مختلف الأدوات لحماية طائراتها“. ولم يقدم تفاصيل أخرى.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below