January 16, 2018 / 2:07 PM / a month ago

مركز روسي لاستطلاعات الرأي يوقف أبحاثا قبل الانتخابات خوفا من الإغلاق

موسكو 16 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مركز ليفادا وهو المركز الوحيد المستقل لاستطلاعات الرأي في روسيا اليوم الثلاثاء إنه أوقف نشر استطلاعات رأي عن الانتخابات الرئاسية القادمة لأنه يخشى أن السلطات قد تغلق المركز بسبب ما تراه تدخلا.

وسيقلص التحرك، الذي أيده الكرملين في وقت لاحق باعتباره خطوة ضرورية للالتزام بالقانون، مصادر المعلومات المفتوحة عن اتجاهات الرأي العام قبيل الانتخابات التي ستعقد في 18 مارس آذار. وتشير استطلاعات الرأي إلى أن الرئيس الحالي فلاديمير بوتين الذي يحظى بدعم التلفزيون الرسمي والحزب الحاكم سيفوز في الانتخابات بسهولة.

ومركز ليفادا واحد من بين ثلاثة مراكز كبيرة لتنظيم استطلاعات الرأي في روسيا والمركز الوحيد غير المقرب من السلطات. لكن السلطات صنفته رسميا ”وكيلا لجهة أجنبية“ في 2016 بسبب مصادر تمويله، في خطوة وصفها المركز وآخرون بأنها تهدف إلى تقييده.

وقال ستيفان جونشاروف المتخصص في علم الاجتماع لدى ليفادا لرويترز إن مؤسسته قررت وقف نشر استطلاعات الرأي قبل الانتخابات بسبب تصنيف المركز ”وكيلا لجهة أجنبية“.

ونقلت صحيفة فيدوموستي اليومية عن ليف جودكوف مدير ليفادا قوله إن المركز يواجه غرامات أو حتى الإغلاق إذا اُتهم بخرق قانون الوكلاء الأجنبية والتدخل في السياسة.

إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below