June 14, 2018 / 11:58 AM / in 6 months

مقدمة 2-روسيا: أوبك وحلفاؤها قد يزيدون الإنتاج تدريجيا من يوليو

من فلاديمير سولداتكين ودنيس بينشوك

موسكو 14 يونيو حزيران (رويترز) - قال وزير الطاقة الروسي اليوم الخميس بعد محادثات مع نظيره السعودي في موسكو إن أوبك وحلفاءها قد يتفقون على زيادة إنتاج النفط تدريجيا بدءا من أول يوليو تموز.

وتلتقي منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ومنتجون آخرون في فيينا الأسبوع القادم للبت فيما إن كان اتفاق كبح الإنتاج بحاجة إلى تعديل لاحتواء أسعار النفط التي تجاوزت الثمانين دولارا للبرميل الشهر الماضي.

وتشير السعودية وروسيا، مهندسا اتفاق المنتجين لخفض الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يوميا منذ يناير كانون الثاني 2017، إلى رغبتهما في زيادة الإنتاج.

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك إثر محادثات مع نظيره السعودي خالد الفالح في موسكو إن البلدين يدعمان ”من حيث المبدأ“ الخروج التدريجي من الاتفاق.

وأبلغ الصحفيين ”بوجه عام ندعم هذا... لكن التفاصيل ستكون محل نقاش مع الوزراء خلال أسبوع“ مضيفا أن أحد الخيارات هو زيادة الإنتاج 1.5 مليون برميل يوميا بشكل تدريجي ربما من أول يوليو تموز.

وقال نوفاك ”من الواضح أن الخروج ينبغي أن يكون تدريجيا.. ينبغي أن ننظر في ديناميات زيادة الطلب وقدرات مختلف الدول على زيادة الإنتاج... هذا صعب على بعض الدول.“

ولم يقدم الفالح توقعات محددة لشكل أي اتفاق في فيينا. وقال ردا على الصحفيين قبيل اجتماعاته ”سنرى إلى أين نذهب، لكن أعتقد أننا سنتوصل إلى اتفاق يرضي، قبل كل شيء، السوق.“

تعمل روسيا، أكبر منتج للنفط في العالم، والسعودية، أكبر مصدر للخام في العالم، عن كثب بشأن اتفاق الإنتاج وتقولان إنهما ستمددان هذا التعاون حتى بعد انتهاء أحدث اتفاق للمعروض النفطي.

وأبلغ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الذي يزور موسكو أيضا لإجراء محادثات، الرئيس فلاديمير بوتين في الكرملين أن الرياض راغبة ”بلا ريب“ في استمرار التعاون.

وقال لبوتين عبر مترجم ”أعتقد أن العالم استفاد من هذا التعاون“.

شابت اللقاء بعض روح المنافسة الرياضية المازحة حيث لعب منتخب روسيا أمام نظيره السعودي اليوم في مباراة افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها روسيا.

وقال بوتين بينما كان يرحب بولي العهد ”أعتقد أنك ستتفهم لماذا لا أستطيع أن أتمنى النجاح لفريقك اليوم“.

ارتفعت أسعار النفط، التي هوت دون 30 دولارا للبرميل في 2016، متجاوزة الثمانين دولارا في مايو أيار، لتسجل أعلى مستوياتها منذ 2014. وجرى تداول خام برنت اليوم فوق 76 دولارا.

وتدعم صعود أسعار النفط بانخفاض إنتاج فنزويلا بسبب الأزمة الاقتصادية والعقوبات الأمريكية التي تهدد إنتاج إيران. ويعارض كلا البلدين العضوين في أوبك مقترح زيادة المعروض النفطي.

لكن الفالح قال إنه لا يتوقع نزاعات مع إيران وفنزويلا خلال اجتماع أوبك الأسبوع القادم.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below