June 15, 2018 / 4:10 PM / 6 months ago

مقدمة شاملة 1-أوروجواي تهزم مصر بدون صلاح لتكسر 48 عاما من النحس

من مارك تريفليان

إيكاترينبرج (روسيا) 15 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أحرز خوسيه خيمنيز مدافع أوروجواي هدفا في الدقيقة 89 بضربة رأس لينزل بمصر الهزيمة 1-صفر في مباراتهما الأولى بكأس العالم لكرة القدم اليوم الجمعة، في الوقت الذي بدا فيه المنتخب المصري في طريقه لانتزاع نقطة رغم غياب مهاجمه البارز محمد صلاح.

وارتقى خيمنيز بشكل مثالي أعلى من المدافعين ليحول برأسه ركلة حرة نفذها كارلوس سانشيز في الشباك ويكسر نحس أوروجواي المستمر منذ 48 عاما في مباراته الأولى بكأس العالم.

وقال أوسكار تاباريز مدرب أوروجواي واصفا مشوار بلاده في كأس العالم بمسألة حياة أو موت ”في تاريخ كرة القدم كسرنا النحس“.

وأضاف تاباريز للصحفيين عقب هذه النتيجة التي زادت من فرص الفريق بقوة لبلوغ دور الستة عشر عن المجموعة التي تضم أيضا روسيا صاحبة الأرض والسعودية ”إما أن نموت أو نحيا. يجب مواصلة التقدم“.

وكانت مصر على بعد دقائق من الخروج بالتعادل بفضل الأداء البطولي للحارس محمد الشناوي الذي انقض بشجاعة على قدم لويس سواريز لينتزع الكرة ثم قفز في الهواء ليبعد تسديدة إدينسون كافاني المباشرة القوية.

وسدد كافاني أيضا في القائم وزادت قوة أوروجواي وتماسكها بمرور الوقت وأصبح واضحا أن صلاح، الذي أصيب في كتفه الشهر الماضي، سيظل على مقاعد البدلاء.

*بداية صعبة

وحتى كثفت أوروجواي هجومها في الشوط الثاني نادرا ما بدت مصر في مشكلة في مباراة أقيمت أمام مدرجات نصف ممتلئة في إيكاترينبيرج رغم أنها بدون صلاح لم تشكل الكثير من الخطورة على مرمى أوروجواي.

وأهدر سواريز فرصة خطيرة في الشوط الأول بعدما سدد في الشباك من الخارج عندما وصلته الكرة أمام المرمى بعد ركلة ركنية ثم تصدى الشناوي لمحاولة أخرى من مهاجم برشلونة بعد لحظات من بداية الشوط الثاني.

وكان غياب صلاح مفاجئا بعدما قال المدرب هيكتور كوبر أمس الخميس إنه سيشارك بنسبة 100 بالمئة تقريبا.

وقال كوبر للصحفيين ”ربما لو كان صلاح في الملعب اليوم الأداء قد يكون مختلفا لكننا لا نعلم ما كان سيحدث“

وأصيب مهاجم ليفربول، الذي أكمل 26 عاما اليوم الجمعة، في كتفه في نهائي دوري أبطال اوروبا ضد ريال مدريد وكان ملايين المصريين ينتظرون في قلق معرفة ما إذا كان يتعافى في الوقت المناسب قبل البطولة.

وسجل مهاجم ليفربول 44 هدفا الموسم الماضي في كافة المسابقات مع فريقه وربما يكون جاهزا للمشاركة في المباراة المقبلة أمام روسيا يوم الثلاثاء لكن كوبر قال إنه قرر عقب التدريب عشية المباراة عدم المخاطرة بالدفع به.

وأضاف المدرب الأرجنتيني ”في نهاية التدريب خضع للفحص وكان هناك بعض الشك بشأن سلامته وإمكانية سقوطه على الأرض أو تعرضه لضربة من لاعب آخر وأردنا تجنب المخاطرة اليوم. نريده في قمة مستواه لمباراتي روسيا والسعودية“.

بالنسبة لأوروجواي أداء سواريز كان مخيبا للآمال حيث أهدر العديد من الفرص.

وأضاف تاباريز ”لم يلعب سواريز بشكل طبيعي لكن سنحت له ثلاث فرص للتسجيل وأنقد الحارس اثنتين منهما. هذا يحدث للمهاجمين.

”في الأوقات الجيدة كل الفرص تذهب للشباك وفي أحيان أخرى يصبح المرمى أصغر. طالما يقدم أقصى ما لديه فنحن سعداء“.

وأمام صلاح الآن أربعة أيام إضافية لتحسين لياقته قبل أن تلتقي مصر مع روسيا في سان بطرسبرج يوم الثلاثاء القادم، بينما تلعب أوروجواي ضد السعودية في اليوم التالي في روستوف.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية - تحرير أشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below