June 25, 2018 / 11:06 AM / 6 months ago

مقدمة 1-أمريكا سترسل خبراء للتحقيق في هجوم إثيوبيا

(لإضافة اقتباس وخلفية)

أديس أبابا 25 يونيو حزيران (رويترز) - قالت وسائل إعلام تابعة للدولة اليوم الاثنين إن الولايات المتحدة سترسل خبراء من مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) إلى إثيوبيا للمساعدة في التحقيق في تفجير قنبلة وسط تجمع سياسي حضره رئيس الوزراء الجديد أبي أحمد.

وانفجرت القنبلة يوم السبت بعد دقائق من انتهاء آبي من كلمته أمام حشد تجمع دعما لمساعيه الرامية إلى إجراء إصلاحات سياسية واقتصادية جذرية بما في ذلك اتفاق سلام مع إريتريا.

واعتقلت السلطات 30 شخصا للاشتباه في ضلوعهم في الهجوم الذي أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 156 بجروح في ميدان مسكل الذي امتلأ بالناس في العاصمة أديس أبابا. وقال مسؤولون إن تسعة من ضباط الشرطة اعتقلوا أيضا بسبب أخطاء أمنية.

وذكرت هيئة فانا للبث ”الحكومة الأمريكية قالت إنها سترسل خبراء من إف.بي.آي“.

ونقلت هيئة فانا للبث هذا التصريح عن جيلبرت كابلان وكيل وزارة التجارة الأمريكية اليوم الاثنين خلال محادثاته مع وزير الشؤون الخارجية في إثيوبيا.

ولم يرد تأكيد بعد من سفارة الولايات المتحدة في العاصمة الإثيوبية ولا من واشنطن. وإثيوبيا من حلفاء الولايات المتحدة الرئيسيين في المنطقة خاصة فيما يتعلق بمحاربة المتشددين في الصومال المجاورة.

ولم يفصح مسؤولو الأمن عمن قد يكون مسؤولا عن الهجوم.

وتولى أبي السلطة في أبريل نيسان متعهدا بتحقيق المزيد من الشفافية في الحكومة والمصالحة في البلاد التي تشهد اضطرابات سياسية منذ 2015.

وأفرجت إثيوبيا عن آلاف المعارضين منذ بداية العام. وتبنت البلاد تغييرات كبرى في السياسات شملت خصخصة جزئية لشركة الاتصالات الحكومية وخطوط الطيران الإثيوبية مما خفف من سيطرة الحكومة على الاقتصاد.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below