June 27, 2018 / 6:39 AM / 2 months ago

كمبوديا تقول 50 ألف مراقب أجنبي سيشرفون على انتخابات يوليو

فنومبينه 27 يونيو حزيران (رويترز) - قالت اللجنة الوطنية للانتخابات في كمبوديا اليوم الأربعاء إن 50 ألف مراقب من الصين وميانمار وسنغافورة سيراقبون الانتخابات العامة التي ستجرى الشهر القادم والتي من المتوقع على نطاق واسع أن يحقق فيها رئيس الوزراء هون سين فوزا ساحقا بعد حل حزب المعارضة الرئيسي العام الماضي.

ووجهت كمبوديا الدعوة للمراقبين الدوليين لمراقبة انتخابات يوليو تموز لكن منظمات محلية للرقابة على الانتخابات، بينها اللجنة من أجل انتخابات حرة ونزيهة في كمبوديا، حثت المراقبين الدوليين على التفكير مرتين قبل الموافقة.

وانتقد كورن سافانج وهو مسؤول مراقبة في اللجنة من أجل انتخابات حرة ونزيهة الدول الثلاث لعدم امتلاك الخبرة الكافية.

وأضاف ”الصين ليست ديمقراطية وليست لديها خبرة بالانتخابات وكذلك سنغافورة بينما لا تزال ميانمار تخطو خطواتها الأولى في هذا المجال ومن ثم فإن المسألة المهمة هنا هي تقييمهم وإلى أي مدى نستطيع الوثوق فيه“.

وشن هون سين وحلفاؤه حملة ضد منتقدين بينهم أعضاء في حزب الإنقاذ الوطني الكمبودي المعارض. ووصف المعارضون الحملة بأنها محاولة لإطالة أمد حكمه بعد 33 عاما في السلطة.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below