July 5, 2018 / 10:34 AM / 4 months ago

خبراء بالأمم المتحدة يطالبون بإطلاق سراح أرملة معارض صيني راحل

جنيف 5 يوليو تموز (رويترز) - حث خبراء حقوق الإنسان في الأمم المتحدة الصين على إطلاق سراح ليو شيا، أرملة المعارض الصيني الراحل ليو شياو بو الحائز على جائزة نوبل للسلام، والسماح لها بالسعي لتلقي العلاج سواء في الداخل أو في الخارج نظرا لتدهور حالتها الصحية.

وجاءت المناشدة أمس الأربعاء بعد ما يقرب من عام على وفاة المعارض الصيني بسرطان الكبد أثناء احتجازه. وكان قد ألقي القبض عليه عام 2009 بتهمة ”التحريض على هدم سلطة الدولة“.

وتعيش ليو شيا، وهي فنانة وشاعرة تعاني من الاكتئاب، قيد الإقامة الجبرية الفعلية منذ حصول زوجها الراحل على جائزة نوبل عام 2010. ولم توجه لها أي تهمة، وكان آخر ظهور علني لها أثناء جنازته في حضور ممثلين للسلطة.

وقال خبراء مستقلون بالأمم المتحدة في مجالات الاختفاء القسري والاحتجاز التعسفي ومدافعون عن حقوق الإنسان في بيان مشترك ”تقلقنا تقارير تدهور صحة ليو شيا. يتردد أنها محتجزة في مكان غير معلوم وتعاني مشكلة نفسية حادة“.

وأضافوا ”نكرر دعوتنا للحكومة الصينية لكشف مكان وجودها وإطلاق سراحها“.

وقالت الصين مرارا إن ليو شيا حرة وتتمتع بكل الحقوق التي يكفلها القانون الصيني.

وفي بكين قال لو كانغ المتحدث باسم الخارجية الصينية اليوم الخميس ”ليو شيا مواطنة صينية. الصين تحمي حقوق المواطنين الصينيين بموجب القانون“.

وأضاف للصحفيين ”فيما يتعلق بصحتها، تولي حكومة الصين اهتماما بصحة المواطنين الصينيين يفوق أي اهتمام بأي شخص من أي بلد آخر“.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below